مقتل فلسطيني بنيران الشرطة الإسرائيلية في رام الله | المدى |

مقتل فلسطيني بنيران الشرطة الإسرائيلية في رام الله

أعلنت الشرطة الإسرائيلية، يوم الاثنين، مقتل مسلح فلسطيني في تبادل لإطلاق النار بالضفة الغربية.
وأضافت الشرطة أن باسل الأعرج، 31 عاما، كان يرأس مجموعة تخطط لشن هجمات على أهداف إسرائيلية وجمع أسلحة لفائدتها.

وأشارت إلى أن القوات الفلسطينية نفسها كانت قد سجنت الضحية، العام الماضي، لمدة شهر، وفق ما نقلت الأسوشيتد برس.

وأوردت أن القوات الإسرائيلية دخلت، صباح الاثنين، إلى بلدة البيرة في رام الله في الضفة الغربية لاعتقال الأعرج ففتح النار عليها ما أسفر عن تبادل لإطلاق النار انتهى بمقتله.

ونشرت الشرطة الإسرائيلية صورا لسلاحين قالت إنها عثرت عليهما في مكان الواقعة.

على صعيد آخر، قالت حركة حماس ان إسرائيل اعتقلت نائبين لها في المجلس التشريعي في الضفة الغربية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد