سمو ولي العهد يتلقى التهنئة من رئيس مجلس الأمة | المدى |

سمو ولي العهد يتلقى التهنئة من رئيس مجلس الأمة

تلقى سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله برقية تهنئة من معالي رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم، أعرب فيها وزملاؤه أعضاء مجلس الامة عن اصدق التهاني وأعز التبريكات بمناسبة العيد الوطني السادس والخمسين وعيد التحرير السادس والعشرين، مبتهلا الى الله العلي القدير ان يحفظ سموه بعين عنايته وان يغدق عليه من جزيل عطائه الكريم موفور الصحة والهناء والعافية، وأن يبقيه سندا وعضدا لأخيه حضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه، وأن يفيء على وطننا العزيز من فيض آلائه وجزيل نعمه وعطائه أمنا لا يبلى ورخاء لا ينفد وعزا لا يتبدد، وان يعينه بتوفيق من لدنه ليكملوا مسيرة الوفاء والبناء بما يحقق لوطننا العزيز وابنائه البررة الاوفياء العز والرفاهية والخير والصلاح.
وقد بعث سموه حفظه الله ببرقية شكر جوابيه الى معالي رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم، ضمنها سموه خالص التهاني والتبريكات على ما عبر عنه معاليه واخوانه أعضاء مجلس الأمة بهاتين المناسبتين الغاليتين علينا جميعا، سائلا المولى عز وجل أن يحفظ وطننا العزيز من كل سوء وأن يظل دوما مرفوعة هامته خفاقة رايته وان يسبغ عليهم جميعا نعمة الصحة والعافية، وأن يكلل جهودهم دائما بالتوفيق والسداد في سبيل تحقيق المصالح العليا لكويتنا الغالية وأهلها الاوفياء في ظل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد حفظه الله ورعاه ذخرا للبلاد.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد