مقاتلات روسية تشن قصف جوي عنيف على درعا السورية | المدى |

مقاتلات روسية تشن قصف جوي عنيف على درعا السورية

أعلنت مصادر في المعارضة السورية وشهود عيان أن مقاتلات روسية قصفت مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة في مدينة درعا يوم أمس الثلاثاء، في حملة قصف جوية وصفت بالمكثفة، نقلا عن قناة ‘العربية’، الأربعاء.

ويأتي القصف الروسي دعما لقوات النظام ولمواجهة اقتحام فصائل من المعارضة حي المنشية في مدينة درعا في مواجهة محاولات جيش الأسد التقدم جنوبا باتجاه أحد المعابر الحدودية.

وبدأت حملة القصف الروسية، الاثنين، وهي الأعنف منذ أن تدخلت روسيا في سوريا قبل أكثر من عام.

واقتحمت فصائل من المعارضة المسلحة يوم الأحد حي المنشية شديد التحصين في معركة أطلقت عليها اسم ‘الموت ولا المذلة’ وقالت إن هدف الحملة إحباط أي محاولة من الجيش للسيطرة على معبر حدودي استراتيجي مع الأردن.

ومن شأن سيطرة الجيش على المعبر الخاضع للمعارضة ومساحات من الأراضي في القطاع الجنوبي من المدينة أن تفصل بين المناطق التي تسيطر عليها المعارضة في شرق وغرب المدينة.

وأعلن الجيش السوري أن المعارضة فشلت في تحقيق مكاسب وأن قواته ألحقت بها خسائر كبيرة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد