افتتاح المبنى الجديد للتعليم الخاص | المدى |

افتتاح المبنى الجديد للتعليم الخاص

قال مسؤول بوزارة التربية اليوم الاربعاء، إن افتتاح المبنى الجديد لادارة التعليم الخاص في منطقة مبارك الكبير وتدشين موقعها الالكتروني، يمثلان اضافة الى المنظومة المتكاملة للخدمات الالكترونية.
وأضاف الوكيل المساعد للتعليم الخاص والنوعي بالوزارة الدكتور عبدالمحسن الحويلة خلال احتفالية الادارة بافتتاح مقرها الجديد ورفع العلم ايذانا بالاحتفال بالأعياد الوطنية إن هذا الموقع يشمل خدمات اقسام شؤون الطلبة والامتحانات والمعادلات ونشرة إلكترونية لانشطة المدارس الخاصة.
وأوضح الحويلة ان الاحتفالية تعد تعبيرا وطنيا للنهضة التنموية الشاملة التي شهدتها الكويت مشيرا الى أن النجاح الذي تتطلع إليه وزارة التربية ترتكز على تفعيل العمل الجماعي وتوفير الاجواء الملائمة للوصول الى اعلى مراتب الطموح والآمال.
ولفت الى أن قطاع التعليم الخاص يولي جل اهتمامه للمستوى التعليمي وتهيئته لسوق العمل عبر مخرجات تخدم الكويت مضيفا أن الادارة تسابق الزمن لخلق مناخ مناسب للعاملين بما يمنحهم القدرة على العطاء والابداع.
وأفاد بأنه تم افتتاح صالات للمراجعين في المبنى الجديد لتقديم الخدمات للمستفيدين من أقسام الامتحانات وشؤون الطلبة والمعادلات العربية والأجنبية وفق مواصفات حديثة ومتطورة من خلال تزويد هذه الصالات بخدمة الترقيم الالكتروني.
من جانبه قال رئيس قسم المدارس العربية والمشرف العام على الموقع الالكتروني للادارة خالد المشعان في كلمة مماثلة ان الموقع يمثل نقلة نوعية لعمل الادارة من خلال تحويل العمل الورقي الى نظام إلكتروني في تنفيذ الخدمات التي تقدمها الإدارة.
وأوضح ان الموقع يهدف الى خلق منظومة متكاملة تستند الى التقنية المتطورة التي ستسهم في انجاز العمل بالصورة المرجوة وتحقيق الرؤية الطموحة التي تسعى الادارة للوصول اليها.
واضاف ان برنامج التواصل الالكتروني مع مديري المدارس العربية الخاصة سيسهم بشكل كبير في معالجة مشكلة تأخر وصول القرارات والنشرات لمديري المدارس وربطهم بشكل متواصل بمستجدات العملية التعليمية

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد