"التطبيقي" تنظم غدا ملتقى علميا حول اثار التغيرات المناخية والنشاط الحضري على البيئة | المدى |

“التطبيقي” تنظم غدا ملتقى علميا حول اثار التغيرات المناخية والنشاط الحضري على البيئة

أعلنت رئيسة قسم العلوم في كلية التربية الأساسية بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب الدكتورة منى السلامين تنظيم ملتقى علمي بعنوان (اثار التغيرات المناخية والانشطة الحضرية على البيئة الكويتية) غدا في مركز ابن الهيثم.
وقالت السلامين في تصريح صحافي اليوم ان الملتقى الذي يقام برعاية المدير العام للهيئة الدكتور عبدالرزاق النفيسي يأتي في إطار المتابعة والرصد الدائمين من قسم العلوم لأهم الدراسات والمتغيرات المحلية والعالمية التي تؤثر في البيئة الكويتية ولاسيما المناخية منها.
واضافت ان الملتقى يهدف الى جمع نخبة من الخبراء والمتخصصين لتبادل المعلومات حول قضايا التغيرات المناخية وعلاقتها بالبيئة وكذلك تحديد المشكلات البيئية ذات الاولوية التي تشكل عائقا في سبيل تحقيق التنمية المستدامة الى جانب التعرف على اثار التغيرات المناخية على التنوع البيولوجي البري والبحري واثار الانشطة الحضرية على البيئة في الكويت.
وبينت ان هذا الملتقى جاء بعد ان تزايدت المشكلات والقضايا البيئية مثل التلوث والعواصف الترابية وتدهور التنوع الحيوي والذي هو محل اهتمام كثير من العلماء والمفكرين والمثقفين وصناع القرار في العالم.
واشارت الى ان المجتمعين سيستعرضون الاثار السلبية المتوقعة على البيئة من خطط وبرامج التنمية المختلفة وتقديم الحلول المناسبة لها وتحديد المناطق التي يمكن ان تتأثر بالتغير المناخي والأنشطة الحضرية ووسائل علاجها وتحديد استراتيجيات لحفظ التنوع البيولوجي والتكيف مع تغير المناخ والتخفيف من اثاره.
واكدت السلامين سعي الملتقى الى دعم برامج توعية المواطنين وحثهم على حماية البيئة والابتعاد عن الممارسات التي تؤدي الى التدهور البيئي مشيدة بدور البحث العلمي في تبادل المعرفة والخبرات حول وسائل مواجهة المشكلات البيئية.

 images588

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد