صندوق التنمية:تمويلاتنا للسودان فاقت مليار دولار | المدى |

صندوق التنمية:تمويلاتنا للسودان فاقت مليار دولار

كشف نائب المدير العام للصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية حمد العمر عن ان تمويلات الصندوق لصالح السودان بلغت 306 ملايين دينار كويتي اي ما يفوق المليار دولار امريكي.
وقال العمر في تصريح اليوم الجمعة بمناسبة زيارته للسودان للمشاركة في افتتاح محطة مشروع مجمع سدى لتوليد الكهرباء «اعالي نهر عطبرة وستيت» ان مساهمة الصندوق في تمويل المشروع تبلغ 50 مليون دينار كويتي على مرحلتين.
وأضاف ان “كل ما قدمه الصندوق وما سيقدمه ما هو الا جزء من عربون الصداقة الدائمة بين شعب دولة الكويت وشعب السودان الشقيق الذي قدم له الصندوق قرضه الاول في بدايات عام 1962 لمشروع سكك حديد السودان”.
وأعرب عن سروره وفخره بزيارة السودان والمشاركة في تدشين المشروع الذي قال إنه سيسهم في تنمية منطقة شرق السودان عن طريق زيادة الإنتاج الزراعي وتوليد الكهرباء وتوفير مياه الشرب في ولايتي البحر الأحمر والقضارف وذلك باستغلال الموارد المائية المتوافرة في المنطقة.
وأشار الى انه رغم الازمة الاقتصادية التي تشهدها دول العالم حاليا فإن الصندوق يبذل قصارى جهده بعون من الله عز وجل وبتوجيهات من صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح كي يحافظ على قدرته لتأدية واجباته في مجال التعاون مع 106 دول تفتخر الكويت بصداقتها وباستمرار العلاقات الوطيدة المثمرة معها.
من جانبه اعرب سفير دولة الكويت لدى السودان بسام القبندي في تصريح مماثل ل«كونا» عن فخره واعتزازه بالدور الذي لعبه الصندوق الكويتي في انجاز مشاريع تنموية ضخمة بالسودان عبر تعاون بناء امتد لنحو 55 عاما.
وقال القبندي “أثلجت صدورنا تلك السعادة الغامرة التي وجدناها لدى سكان شرق السودان خلال مشاركتنا في افتتاح مجمع سدى «اعالي نهر عطبرة وستيت» في هذه المنطقة التي كانت بأمس الحاجة لمثل هذه المشاريع”.
ولفت الى ان الرئيس البشير عبر في كلمته خلال الاحتفال عن عرفان كبير لدور الصندوق الكويتي لدرجة انه وصفه ب”الصندوق الكويتي السودان للتنمية” تقديرا لما قام به من مشاريع أسهمت في تنمية السودان ونهضته مشيرا الى ان ذلك يعبر عن وفاء القيادة السودانية والشعب السوداني وعمق العلاقة بين قيادة البلدين.
واكد القبندي ان الكويت واهلها المجبولين على العطاء والبذل والخير تحت قيادة القائد للعمل الانساني صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح ستستمر في دعم المشاريع التنموية والانسانية التي تعود بالنفع على أهل السودان الشقيق معربا عن الامل في ان تشهد العلاقات المتنامية بين البلدين المزيد من التقدم والتطور في ظل الرعاية الكريمة التي تحظى بها من القيادة في البلدين.
وكان الرئيس السوداني افتتح امس الخميس مشروع مجمع سدى لتوليد الكهرباء «اعالي نهر عطبرة وستيت» بشرق السودان.
وقال البشير في كلمته خلال الافتتاح ان دولة الكويت اول داعم لمشاريع التنمية في بلاده وان الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية ظل على الدوام “صندوقا داعما لتنمية السودان ومنح السودان اول قرض خارجي له”.
وأثنى على الدور الكبير الذي لعبته دولة الكويت في دعم المشاريع التنمية الكبري بالسودان مؤكدا ان مشروع السد سيحدث نقلة نوعية في الخدمات بشرق السودان ويسهم في القضاء على العطش والتنمية الزراعية وتوفير الكهرباء.
يذكر ان الصندوق الكويتي يسهم في تمويل المشروع بجانب الصندوق العربي للانماء الاقتصادي والاجتماعي والصندوق السعودي للتنمية والبنك الاسلامي بجدة وصندوق ابوظبي وصندوق اوبك فضلا عن الجزائر والصين.
ويبلغ إنتاج الطاقة الكهربائية الكلية للمشروع 320 ميغاواط لاستخدامها خلال ساعات الذروة والتي يتم فيها التوليد الهيدرولوجي الصديق للبيئة بدلا من التوليد الحراري مرتفع التكلفة.
ويقع سدي «أعالى عطبرة وستيت» في ولايتي «كسلا والقضارف» شرقي السودان على بعد 460 كيلومترا من الخرطوم وبدأ التخزين التجريبي للسدين في عام 2013.

وللسدين بحيرة مشتركة تبلغ مساحتها من جهة سد «أعالي عطبرة» 150 كيلومترا مربعا ومن ناحية سد «ستيت» 90 كيلومترا مربعا فيما تبلغ طاقتها التخزينية من المياه 7ر2 مليار متر مكعب.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد