فنان حرّف لافتة «هوليوود» الشهيرة يسلّم نفسه لشرطة لوس أنجلوس | المدى |

فنان حرّف لافتة «هوليوود» الشهيرة يسلّم نفسه لشرطة لوس أنجلوس

ذكرت وسائل إعلام محلية إنه تم احتجاز فنان محلي في لوس أنجلوس أمس بعد تحريفه لافتة هوليوود الشهيرة في المدينة مطلع العام الجاري، حيث غير بعض حروفها لتقرأ «هولي ويد» في إشارة إلى مخدر الماريجوانا الذي يطلق عليه «ويد».

وذكرت صحيفة «لوس أنجلوس تايمز» إن زاكاري كول فرنانديز توجه برفقه محاميه وسلم نفسه إلى شرطة لوس أنجلوس في هوليوود في منتصف الليل.
وأضافت الصحيفة إن الفنان (30 عاما) اتهم بالتعدي فيما يتعلق بتغيير اللافتة وتم إطلاق سراحه بكفالة قدرها ألف دولار بعد حوالى ساعتين، بحسب الصحيفة.

وكانت كاميرات المراقبة قد صورت فرنانديز وهو يتسلق سياجا نحو منطقة محظورة بالقرب من اللافتة على جبل «لي» حوالى الساعة الثالثة صباحا بالتوقيت المحلي (1100 بتوقيت غرينتش) في ليلة رأس السنة.

واستخدم الرجل أربع قطع من القماش المشمع، أبيض وأسود، لتغيير حرفي الـ(أو) إلى (إي).

وفي مطلع تشرين ثان/نوفمبر الماضي، صوت سكان كاليفورنيا لصالح إضفاء الشرعية على استخدام الماريجوانا. وأصبح يسمح للأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 21 عاما بحمل كميات صغيرة من المخدر كما سمح لهم بزراعة ما يصل إلى ستة نبتات من القنب في المنزل.

ولا يعد حادث تغيير كلمة «هوليوود» إلى «هولي ويد» الذي وقع مطلع الشهر الجاري الأول من نوعه، ففي عام 1976 وأيضا في أول أيام السنة الجديدة تحولت هوليوود إلى «هولي ويد» على يد طالب ومجموعة من أصدقائه، وفقا لصحيفة لوس أنجلوس تايمز.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد