فينوس تنسحب من بطولة أوكلاند للتنس | المدى |

فينوس تنسحب من بطولة أوكلاند للتنس

أعلنت النجمة الأميركية فينوس وليامز المصنفة الأولى على العالم سابقا انسحابها من بطولة أوكلاند النيوزيلندية للتنس عقب تحقيق الفوز في الدور الأول وتجاوز أولى مبارياتها بموسم 2017، كما ودعت شقيقتها سيرينا المصنفة الثانية على العالم البطولة بالهزيمة في الدور الثاني.
وحسمت فينوس، المصنفة الثانية للبطولة والفائزة بلقبها عام 2015، مباراتها بالدور الأول أمام النيوزيلندية ليوايس جادي بالفوز 6/7
و2/6 في وقت مبكر من صباح امس، لكنها أعلنت انسحابها من البطولة قبل مباراتها الثانية التي كانت مقررة أمام اليابانية نعومي أوساكا.
وأرجعت فينوس قرار الانسحاب إلى معاناتها من آلام في الذراع اليمنى، وقد ذكرت عبر حسابها بموقع شبكة التواصل الاجتماعي «تويتر»: «شكرا لكل جماهير نيوزيلندا على حبكم ودعمكم! أحبكم جميعا. أعتذر لعدم قدرتي على الفوز (بالبطولة) من أجلكم هذا العام».
وأضافت «أعشق هذه البطولة وأشعر بالحزن حقا لاضطراري للانسحاب، ولكنني سعيدة لأن الفرصة أتيحت لي للتواجد هنا مجددا هذا العام».
وعانت فينوس (36 عاما) من الطقس السيئ الذي كان سيضطرها لخوض مباراتين في نفس اليوم، حيث كان من المقرر أن تخوض مباراتها بالدور الثاني اليوم أيضا.
وانتهى مشوار سيرينا وليامز المصنفة الأولى للبطولة، من الدور الثاني بعدما تغلبت عليها الأميركية ماديسون برينجل 4/6 و7/6 و4/6، كما خرجت الروسية أنستازيا بافليوتشينكوفا من الدور نفسه بعدما تغلبت عليها الألمانية جوليا جورجيس 3/6 و4/6.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد