«الخارجية»: جريمة إضرام النار بجنديين تركيين بشعة ووحشية | المدى |

«الخارجية»: جريمة إضرام النار بجنديين تركيين بشعة ووحشية

‎‎وصفت الكويت الجريمة الارهابية التي اقدم عليها مايسمى بتنظيم (داعش) الارهابي باضرامه النار بجنديين تركيين اسيرين لديه ب “البشعة” و”الوحشية”، مؤكدة وحشية هذه الجريمة وبشاعة ممارسات هذا التنظيم الارهابي.

‎وأعرب مصدر مسؤول في وزارة الخارجية في تصريح صحافي اليوم عن ادانة واستنكار الكويت ‎الشديدين للجريمة الارهابية البشعة التي اقدم عليها هذا التنظيم الارهابي.

‎وأوضح ان هذه الجريمة الوحشية تؤكد بشاعة ممارسات هذا التنظيم الارهابي وبعدها عن الاسلام وتعاليمه السمحاء التي تدعو الى صون النفس البشرية وتحرم الاعتداء عليها وقتلها.

‎واكد المصدر وقوف دولة الكويت الى جانب جمهورية تركيا الصديقة وتأييدها في كافة الخطوات التي تتخذها لصيانة امنها واستقرارها مشددا على دعوته للمجتمع الدولي بتكثيف جهوده للقضاء على الارهاب وتخليص البشرية من شروره.

‎كما اعرب باسم الخارجية الكويتية عن خالص التعازي وصادق المواساه الى تركيا الصديقة قيادة وحكومة وشعبا والى اسرتي الضحيتين.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد