مشاريع تنموية في السنغال بمساهمات كويتية | المدى |

مشاريع تنموية في السنغال بمساهمات كويتية

تعتبر المساهمات الكويتية في السنغال من خلال تمويل الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية لمشاريع تنموية عديدة أهمها الطرق والمواصلات أداة اقتصادية مهمة ساهمت في تحريك عجلة التنمية في هذا البلد.

وثمن عدد من المسؤولين في هيئة تنمية الطرق ووزارة الاقتصاد في السنغال جهود الكويت في تعزيز النمو الاقتصادي والاجتماعي في هذا البلد علاوة على دعم مشاريع البنية التحتية لمشاريع الطرق في كافة أنحاء البلاد.

وقال المسؤول في هيئة تنمية الطرق السنغالية ابراهيما سال ان المشاريع الممولة من الصندوق الكويتي لم تسهم في انشاء الطرق فحسب بل ان الامر تعدى ذلك بكثير من خلال تعزيز الاقتصاد الوطني وتحقيق التنمية الاجتماعية للشعب السنغالي.

وأشار إلى انه فور الانتهاء من مشاريع الطرق ساهم ذلك في نمو الاقتصاد من خلال إقامة مشاريع تنموية أخرى لاسيما في مجال السياحة فضلا عن توفير فرص عمل للمواطنين في العاصمة دكار وأرجاء أخرى من البلد.

وأفاد بأن التمويل الكويتي ساهم في اقامة أربعة مشاريع طرق في دكار فقط وهم (الكورنيش الغربي) و (بات دووا) و (ماميل) بجانب المطار الدولي وطريق دكار الشمالي حيث بلغت التكلفة الاجمالية لهذه المشاريع نحو 50 مليون دينار كويتي (نحو 163.9 مليون دولار).

وذكر سال أن تلك المشاريع الخاصة بالنقل ساهمت في تخفيف الازدحام المروري وتسهيل حركة النقل في العاصمة، موضحا أن دكار فقط يقطنها نحو أربعة ملايين نسمة من إجمالي 14 مليونا في السنغال ككل.

واعتبر أن قطاع النقل في السنغال هو العمود الفقري للبنية الأساسية في هذا البلد لافتا إلى أن تكامل هذا القطاع ينعكس صورته في تحسين بقية القطاعات الأخرى منها السياحية والزراعية والقطاعات التنموية الأخرى.

من جانبه قال المسؤول في وزارة الاقتصاد السنغالية يونس با أن الكويت لازالت سباقة في مساعدة الاخرين عبر صندوقها التنموي وأكثر تفاعلا وتجاوبا مع متطلبات السنغال ومواكبة احتياجات التغيير.

وأوضح أن تلك المشاريع المختصة بقطاع النقل ساهمت في تقليل حوادث المرور وذلك لزيادة عدد السيارات في العاصمة دكار مؤكدا أن للسلامة على الطرق أهمية اجتماعية وتنموية واقتصادية للبلاد.

ووصف العلاقات الكويتية – السنغالية بالاستثنائية، مشيرا الى ما تجسده المساهمات الكويتية للمسيرة التنموية في بلاده عبر تمويلها لمشاريع تنموية كبرى شملت قطاعات عدة.

يذكر ان الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية قدم 24 قرضا للجمهورية السنغالية منذ عام 1976 لغاية الان بقيمة 110 ملايين دينار لتمويل مشاريع تنموية عديدة في قطاعات مختلفة شملت الزراعة والنقل والصرف الصحي.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد