تأسيس أول شركة تضامنية عبر «النافذة الواحدة» | المدى |

تأسيس أول شركة تضامنية عبر «النافذة الواحدة»

أعلنت وزارة التجارة والصناعة تأسيس أول شركة تضامنية من خلال إدارة النافذة الواحدة «كي بي سي» بمنطقة اشبيلية دون مستندات.

وقال وكيل وزارة التجارة والصناعة خالد الشمالي في بيان صحافي خص بنشره وكالة الأنباء الكويتية، اليوم الأربعاء، إن نظام النافذة الواحدة يعد نقلة نوعية في الخدمات التي تقدم للمواطنين.

وأضاف الشمالي أن خدمة النافذة الواحدة تنعكس ايجابا على مستوى بيئة الأعمال في الكويت وتشجيع الاستثمار محليا بما يتماشى مع الرغبة السامية لتحويل الكويت إلى مركز مالي وتجاري في المنطقة.

وأوضح أنه بإمكان المراجعين التقدم بطلبات تأسيس شركات ذات مسؤولية محدودة أو شركات الشخص الواحد وشركات تضامنية عبر زيارتهم مبنى «النافذة» ولمرة واحدة، مشيرا إلى أن النافذة الواحدة تختص في التأسيس وإصدار التراخيص.

وأضاف أنه يمكن التقدم بطلب التأسيس عبر الموقع الإلكتروني للوزارة «أونلاين» وتقديم الطلب وتحديد موعد لزيارة النافذة الواحدة خلال ثلاثة ايام عمل.

وأفاد الشمالي بأن «النافذة الواحدة» تتبع مباشرة لوزير التجارة والصناعة وتتكون من موظفين يمثلون مختلف الوزارات والجهات الحكومية مثل وزارة العدل ووزارة الشؤون الاجتماعية والعمل ووزارة الداخلية.

وأضاف أن موظفي النافذة يمثلون أيضا بلدية الكويت والهيئة العامة للمعلومات المدنية وغرفة التجارة والصناعة وهيئة تشجيع الاستثمار المباشر والصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وتساهم النافذة في تسهيل المعاملات ذات الصلة بتأسيس وإصدار تراخيص الشركات بكل أنواعها وتحديدا شركات الأشخاص وذات المسؤولية المحدودة والشخص الواحد والشركات التضامنية حيث يتعامل من خلالها المراجعون مع موظف واحد.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد