غارات أمريكية تقتل 64 مدنياً في سوريا والعراق خلال عام واحدة | المدى |

غارات أمريكية تقتل 64 مدنياً في سوريا والعراق خلال عام واحدة

كشفت القيادة المركزية لعمليات المنطقة الوسطى أن 24 غارة جوية للجيش الأمريكي في العراق وسوريا قد تسببت بمقتل 64 مدنياً وجرح 8 خلال العام الماضي، حسب بيان الأربعاء.

المتحدث باسم القيادة المركزية العقيد جون توماس، قال في بيان وصل الاناضول عبر البريد الإلكتروني “في بعض الاحيان يتحمل العبأ الأكبر من العمليات العسكرية لكننا نفعل كل ما نستطيعه لتقليل هذه الخسائر حتى وإن كان هذا يعني ضياع فرصة ضرب الهدف”.

وأضاف البيان أن 24 غارة جوية للتحالف في الفترة الواقعة بين 20 نوفمبر/ تشرين الأول 2015 و10 سبتمبر/ ايلول 2016، تسببت بمقتل 64 مدنياً وجرح 8 آخرين.

وأعلنت منظمة العفو الدولية، الشهر الماضي، في تقرير لها أن 11 غارة جوية للتحالف الدولي لمحاربة داعش قد قتلت 300 مدنياً خلال السنتين الماضيتين.

وطبقاً لإحصاءات البنتاغون فإن عدد القتلى المدنيين الذين سقطوا بغارات التحالف بلغ 119مدنياً و 37 جريحاً منذ 2014 وحتى أمس.

ونفذت القوات الأمريكية اكثر من 12 ألف غارة جوية ضد تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” في العراق وسوريا منذ سبتمبر 2014، منها 7 الاف تقريباً في العراق ومايزيد على 5 آلاف آخرى في سوريا، طبقاً لاحصاءات وزارة الدفاع الامريكية، فيما كلفت هذه الحملة، الولايات المتحدة 9.3 مليار دولار.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد