«الصحة»: معدلات فيروس «المليساء» طبيعية | المدى |

«الصحة»: معدلات فيروس «المليساء» طبيعية

أكدت مصادر صحية مطلعة أن معدلات انتشار فيروس «المليساء المعدية» بين الاطفال خلال الفترة الحالية طبيعية ولايوجد مايدعو الى القلق، مبينة أن الأرقام المسجلة في المستشفيات العامة ومراكز الرعاية الصحية الاولية تأتي وفق المؤشرات المتوقع حدوثها، وهو فيروس ليس بجديد محليا.
وأوضحت المصادر ان الفيروس يمكن ان ينتشر بين الأطفال، سواء في الحضانات أو في المدارس، كما انه يصيب الأطفال دون الـ 6 أعوام غالبا، مشيرة الى ان الفيروس يبقى معديا حتى تنتهى البقع الجلدية على جسم الطفل، والتي إن لم يتم علاجها فوراً، قد تصل إلى 6 أشهر أو أكثر احيانا.
وأشارت الى ان متوسط فترة حضانة المرض تبدأ من 6 أسابيع، كما ان العدوى الفيروسية تقتصر على منطقة موضعية على أعلى طبقة من البشرة، فيما يمكن أن ينتشر الفيروس إلى مناطق الجلد المجاورة، مبينة أن العلاج في كثير من الأحيان لا لزوم له، ويعتمد احيانا على موقع وظهور آفات «حبوب» على الوجه او الجسم.
وذكرت ان علاج فيروس حبوب المليساء يكون فردياً، كما انها قد تزول من تلقاء نفسها وبفترات تتراوح من 6 إلى 8 أسابيع، او من 2 أو 3 أشهر في بعض الحالات المرضية، لافتة الى ان الوزارة تقوم بصرف أدوية معتمدة لمثل هذه الفيروسات ولايوجد لها اي اثار جانبية او اعراض صحية على المريض.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد