فرنسا تدعو لوقف «المجزرة» في حلب | المدى |

فرنسا تدعو لوقف «المجزرة» في حلب

دعا وزير الخارجية الفرنسي، جان مارك آيرولت، اليوم الأحد، المجتمع الدولي إلى «القيام بكل ما هو ممكن، لوقف «المجزرة» في حلب، وذلك خلال زيارة لغازي عنتاب في جنوب شرق تركيا.
كما دعا الوزير الفرنسي روسيا من دون أن يسميها إلى عدم عرقلة تصويت في مجلس الأمن، على مشروع قرار يدين استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا.
وقال الوزير إن «استخدام الفيتو في هذه الحالة سيكون شكلا من أشكال التواطؤ مع ما يحدث من فظائع في سوريا».
وأضاف «إذا كنا نريد تمكين السوريين اللاجئين من العودة يوما إلى بلدهم لا بد من القيام بكل ما هو ممكن لوقف هذه المجزرة، واستئناف عملية التفاوض للتوصل إلى حل سياسي».
وتابع الوزير الفرنسي «لا يمكن التفاوض تحت القنابل».

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد