«الخليجية للمحافظة على الحياة الفطرية» تناقش تحويل القوانين الاسترشادية إلى «إلزامية» | المدى |

«الخليجية للمحافظة على الحياة الفطرية» تناقش تحويل القوانين الاسترشادية إلى «إلزامية»

بحثت اللجنة الدائمة لاتفاقية المحافظة على الحياة الفطرية ومواطنها الطبيعية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي، اليوم السبت، في اجتماعها الـ 16 بمشاركة الكويت، سبل تعزيز مسيرة العمل الخليجي المشترك في حماية البيئة والموارد الطبيعية وتحويل القوانين الاسترشادية إلى قوانين إلزامية.

وتضمن جدول أعمال الاجتماع تشجيع العمل التطوعي ومشروع خطة العمل الاستراتيجية لأعمال لجنة الوزراء المسؤولين عن شؤون البيئة 2017-2021 ومتابعة توصيات الاجتماع الـ 15 للجنة، إضافة إلى مقترح برنامج رصد ودراسة السلاحف والثدييات البحرية في الخليج العربي.

وقال نائب المدير العام لقطاع الشؤون الرقابة البيئية محمد الداود في تصريح لـ «كونا»، إن «الاجتماع اطلع على ما خلصت إليه اللجان المتخصصة فيما يتعلق بالعمل البيئي المشترك وفق رؤية خادم الحرمين الشريفين للعمل الخليجي المشترك التي اعتمدها قادة دول مجلس التعاون».

وأضاف الأحمد «أكدت الكويت أن هذه الرؤية هي رؤية تستهدف التكامل والتنسيق المشترك بين دول الخليج بما يحقق النجاح على المستوى الإقليمي والدولي».

وأشار إلى أن الاجتماع ناقش التفاصيل المتعلقة بهذه الرؤية وخصوصا ما يتعلق بالحياة الفطرية وآلية تطوير وتنظيم تداول الأحياء والكائنات الفطرية بما يتوافق مع الاتفاقيات الدولية في هذا المجال، وكذلك تطوير آليات التنسيق المشترك بين دول مجلس التعاون.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد