لا مواطنين كويتيين على متنها | المدى |

لا مواطنين كويتيين على متنها

سقوط طائرة إندونيسية في البحر ونجاة 130 راكباً

  أعلن سفير دولة الكويت لدى اندونيسيا ناصر بارح العنزي عدم وجود مواطنين كويتيين على متن الطائرة بوينغ 737-800 التابعة لشركة (ليون) للطيران الإندونيسية التي تحطمت في جزيرة (بالي) الإندونيسية اليوم.

وقال السفير العنزي في تصريح هاتفي لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) ‘انه بمجرد علم السفارة بالحادثة باشرت اتصالاتها مع الجهات المختصة في إندونيسيا للتأكد من وجود مواطنين كويتيين من عدمه’.

وأضاف العنزي أن الإدارة العامة للطيران الإندونيسي أكدت له عدم وجود مواطنين كويتيين ضمن ركاب الطائرة التي كانت تقل أكثر من 100 راكب.
وأظهرت لقطات من القنوات التلفزيونية الإندونيسية اليوم صورا للطائرة وهي مغمورة في مياه البحر وقد انقسمت إلى قسمين كما نقلت القنوات مشاهد عملية الإنقاذ وإخلاء الركاب وطاقم الطائرة.

5:09:51 PM

في حادثة غريبة من نوعها سقطت طائرة نقل ركاب في البحر، إلا أن المفارقة كمنت في نجاة 130 شخصاً كانوا على متنها. وأعلن مسؤول في وزارة النقل الإندونيسية أن طائرة تقل أكثر من 130 شخصا تجاوزت السبت مدرج الهبوط في مطار بالي الدولي، قبل أن تسقط في البحر لكن جميع من كانوا على متنها نجوا.

وقال مدير عام دائرة النقل الجوي في الوزارة هاري بهاكتي إن ‘كل الركاب’ على متن طائرة البوينغ 737 التابعة لشركة ‘ليون إير’ الإندونيسية المنخفضة التعرفة، قد نجوا. وأضاف أن الطائرة التي كانت تقل أكثر من 130 شخصا تجاوزت المدرج عند هبوطها في مطار دينباسار الدولي في جزيرة بالي الإندونيسية قبل أن تسقط في البحر.

وشاهد مراسل فرانس برس في دينباسار سبعة ركاب، جميعهم إندونيسيون على ما يبدو، لدى وصولهم في سيارة إسعاف يعانون من إصابات طفيفة في الرأس والأطراف. ولم يتضح بعد عدد الإصابات أو جنسية الركاب.
يذكر أن بالي تستقبل كل عام ملايين السياح الأجانب من كافة أنحاء العالم.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد