المتعجِّلون اختتموا المناسك.. واليوم ثالث أيام التشريق | المدى |

المتعجِّلون اختتموا المناسك.. واليوم ثالث أيام التشريق

تنتهي مناسك الحج لهذا العام فعليا بانتهاء أيام التشريق اليوم، ومغادرة الحجاج جميعهم مشعر منى الذي يتجمع فيه ما يقرب من مليوني شخص.
واكمل حجاج بيت الله الحرام المتعجلون امس رمي الجمرات، ثم توجهوا قبل غروب الشمس إلى المسجد الحرام في مكة المكرمة لطواف الوداع، ليغادروا بعد ذلك المملكة العربية السعودية عائدين إلى بلدانهم.
وتدفقت ظهر امس أعداد كبيرة من الحجاج في مشعر منى ثاني أيام التشريق لرمي الجمرة الصغرى تليها الوسطى فجمرة العقبة الكبرى، اتباعا لسنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم.
وبينما انتهى الحجاج المتعجلون من رمي الجمرات اليوم، يستكمل باقي ضيوف الرحمن هذا المنسك اليوم في ثالث أيام التشريق. وقد وفدت أعداد كبيرة من الحجاج امس على جسر الجمرات رغم ارتفاع درجة الحرارة ظهرا.
وكان الوضع مطمئنا من الناحيتين الصحية والأمنية، ولم تُسجل خلال موسم الحج لهذا العام وفيات بأعداد كبيرة أو حالات اختناق جراء الزحام، بفضل الخطط التي وضعتها السلطات السعودية من حيث تفويج الحجاج وتهيئة البنية التحتية.
وكان الحجاج قد بدأوا الثلاثاء برمي الجمرات أول أيام التشريق بعد أن أدوا الاثنين شعيرة رمي جمرة العقبة الكبرى يوم عيد الأضحى بيسر. وقد أدت أعداد كبيرة من الحجاج طواف الإفاضة بالمسجد الحرام وعادوا للمبيت في منى ورمي الجمار خلال أيام التشريق الثلاثة.
وبدأت المدينة المنورة امس استقبال طلائع وفود ضيوف الرحمن المتعجلين الذين من الله تعالى عليهم بأداء فريضة الحج لهذا العام لزيارة المسجد النبوي والصلاة فيه والتشرف بالسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم، إذ يتوقع أن يصل عشرات الآلاف من حجاج بيت الله إلى المدينة المنورة اليوم وغدا.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد