سعودي شارك في دفن 10 جنازات.. ثم مات من الإجهاد والحرارة | المدى |

سعودي شارك في دفن 10 جنازات.. ثم مات من الإجهاد والحرارة

توفي مواطن سعودي من مدينة الدمام بعد أن ساعد في دفن 10 متوفين، إذ شعر بالتعب والإجهاد بسبب درجة الحرارة العالية فدخل المسجد وفتح أجهزة التكييف واستلقى ليرتاح حتى وقت صلاة المغرب، إلا أنه توفي وفاضت روحه لبارئها.
وبحسب صحيفة صدى الإلكترونية السعودية، كان خالد السعادات قد اعتاد على المساعدة في دفن الموتى وتجهيز القبور منذ أن انتقل من محافظة الأحساء إلى مدينة الدمام قبل أعوام للعمل هناك، وعاش مع والديه المسنين وابنه وابنته اللذين لا يتجاوز عمرهما 15 عاماً، لانفصاله عن زوجته.
وظل خالد يداوم على الذهاب إلى مسجد بالدمام، يصلي العصر ويعاون في دفن الموتى، وحدث أن شارك أول من أمس الجمعة زملاءه من المتطوعين في دفن 10 جنازات لرجال ونساء وأطفال، وأجهد من الأجواء الحارة فقرر أن يتوجه لمسجد المقبرة ليرتاح قليلاً.
ودخل خالد المسجد وفتح أجهزة التكييف واستلقى ليرتاح حتى وقت صلاة للمغرب، إلا أنه توفي في تلك الأثناء.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد