«الأشغال»: العمل في مشروع تطوير شارع الخليج جارٍ على قدم وساق | المدى |

«الأشغال»: العمل في مشروع تطوير شارع الخليج جارٍ على قدم وساق

أكدت وزارة الأشغال العامة أن العمل جار بدأب وعلى قدم وساق في مشروع تطوير شارع الخليج العربي عند دوار البدع والرامي إلى تخفيف ومعالجة الاختناقات المرورية هناك.

وقال الوكيل المساعد لقطاع هندسة الطرق بالوزارة المهندس أحمد الحصان في تصريح صحافي اليوم الأحد إن ذلك يتم بتحسين مستوى الخدمة عن طريق إقامة جسر بطول 670 مترا تقريبا يربط شارعي التعاون والبلاجات أعلى الدوار القائم بواقع حارتين في كل اتجاه بالإضافة إلى حارات الأمان في الجانبين.

وأضاف الحصان أن مشروع التطوير يعتبر أحد مشاريع قطاع هندسة الطرق التي تخطو خطواتها الأولى وهناك متابعة حثيثة لكل الأعمال داخل المشروع الحيوي الذي يستمد أهميتة لأنه يقع ضمن جزء يشهد كثافة مرور مرتفعة خصوصا في أوقات الذروة.

ولفت إلى أن القطاع حريص جدا على إنجاز الأعمال مع توفير إجراءات الأمن والسلامة وتذليل كل العقبات التي تواجه العمل بالتعاون والتنسيق مع كل الجهات الحكومية الأخرى.

وأوضح أن المشروع تبلغ كلفته 13.99 مليون دينار، ويتضمن إنشاء خدمات بطول 562 مترا مقابل النادي الدبلوماسي وديوانية الصيادين لتمديد كابلات الكهرباء والهاتف إضافة إلى أعمال أخرى من شأنها تطوير وتحديث البنية التحتية بالمنطقة.

وناشد الحصان الجمهور التعرف على اخر مستجدات مشاريع قطاع هندسة الطرق عبر الموقع الإلكتروني للقطاع ووسائل الإعلام المختلفة وحملة (الكل يعرف).

من جانبه قال مهندس المشروع المهندس إسماعيل بهبهاني إن العمل داخل المشروع جار بخطى ثابتة نحو تحقيق الأهداف المرجوة منه وهناك تعاون كامل بين كل العاملين في المشروع لإنجاز الأعمال وفقا للمواعيد التعاقدية ومواجهة أي تحد قد يواجه هذه الاعمال في اي مرحلة من مراحل المشروع.

وأضاف بهبهاني أن المشروع يتضمن استكمال إنشاء خط الصرف الصحي الذي يخدم المطاعم بشارع البلاجات وربطه بالخط القائم بمنطقة الرميثية بقطر 300 متر وبعمق متوسط 11.5 متر بنظام الأنفاق مؤكدا أن للمشروع دورا كبيرا في تخفيف الاختناق المروري على دوار البدع.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد