الرئيس العراقي يطالب بالتحقيق حول انتهاكات «الفلوجة» | المدى |

الرئيس العراقي يطالب بالتحقيق حول انتهاكات «الفلوجة»

دعا الرئيس العراقي فؤاد معصوم اليوم الاربعاء الى التحقيق فيما يشاع عن انتهاكات بحقوق النازحين الفارين من مدينة الفلوجة والعمل على تأمين الحماية الكاملة لهم وحفظ كرامتهم.

وقال معصوم في بيان انه من الضروري تامين كافة متطلبات الحماية والرعاية للنازحين القادمين من الفلوجة وحفظ حياتهم وكرامتهم جميعا وعدم الاساءة لأي منهم بأي ذريعة كانت خارج اطار القانون.

ودعا الى تشكيل لجنة تحقيقية للتقصي والبت في اي قضايا اعتداءات او انتهاكات في هذا الشان واطلاق سراح اي مختطف او معتقل من قبل اي جهة غير سلطات الدولة المختصة.

واعرب عن قلقه حيال تقارير افادت بحصول حالات اختطاف جماعية لنازحين من مناطق الصقلاوية والكرمة مؤكدا ضرورة تركيز كل الطاقات والجهود على دحر ما يسمى تنظيم الدولة الاسلامية (داعش).
وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي وجه في وقت سابق بتشكيل لجنة للتحقيق في ما يثار عن خروقات بحق النازحين في الفلوجة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد