مدير صندوق المساعدات الاوروبي يزور منطقة الخليج لبحث فرص الاستثمار | المدى |

مدير صندوق المساعدات الاوروبي يزور منطقة الخليج لبحث فرص الاستثمار

يبدأ المدير العام لصندوق المساعدات في منطقة اليورو (آلية الاستقرار الاوروبية) كلوس ريغلنغ غدا الاثنين زيارة لمنطقة الخليج لبحث فرص الاستثمار المتاحة بين الجانبين.

وقال ريغلنغ اليوم الاحد ” لدينا علاقات جيدة مع العديد من المستثمرين في منطقة الخليج وتستمر حاجتنا الى هؤلاء المستثمرين على الرغم من ان الازمة الاقتصادية في منطقة اليورو شارفت على الانتهاء”.

واكد على العلاقات المتينة التي تربط الاتحاد الاوروبي بدول الخليج والتي قال انها تظهر في ارقام التبادل التجاري وتدفقات الاستثمار الاجنبي المباشر.

وشدد على الحاجة الى اعادة تمويل المطالبات المستحقة للدول التي احتاجت الى مساعدتنا المالية في الاعوام الستة الماضية موضحا ان دولة واحدة مازالت تتلقى المزيد من الاموال من صندوق (آلية الاستقرار الاوروبية) وهي اليونان.

وأوضح ان القروض التي يمنحها الصندوق طويلة الامد ولذلك يتعين اعادة تمويلها على نحو منتظم في الاعوام المقبلة وسوف نستمر في اصدار سندات تتراوح قيمتها بين 30 و50 مليار يورو ما يتطلب علاقات جيدة مع المستثمرين.

ولفت ريغلنغ الذي زار المنطقة في نوفمبر من عام 2014 الى الصعوبة التي تواجهها فرص الاستثمار في الوقت الحاضر بسبب تراجع اسعار النفط الا انه اكد ان الانشطة الاقتصادية بين الجانبين سوف تحافظ على مستواها القوي.

وأثنى على مساعي عدد من دول منطقة الخليج الرامية الى تطوير اقتصاداتها بعيدا عن الاعتماد على الطاقة ولفت الى اعلان (رؤية المملكة العربية السعودية 2030).

ورأى ان هذا “التوجه يعد تطورا صحيا وكما دلت التجارب على ان الاعتماد على مورد واحد يمكن ان ينطوي على مخاطر على مستويات المعيشة والميزانيات”.

وتأسس صندوق المساعدات في منطقة اليورو (آلية الاستقرار الاوروبية) ومقره لوكسمبورغ في اكتوبر 2012 ويقدم آلية لحل الازمات الاقتصادية ل19 دولة عضوة.
ويبلغ رأس مال الصندوق 704 مليارات يورو فيما تبلغ قيمة رأس المال المدفوع 80 مليار يورو وهو اعلى مبلغ تمتلكه مؤسسة مالية دولية.
وشغل ريغلنغ مناصب اقتصادية مهمة لمدة 40 عاما اذ عمل في صندوق النقد الدولي عشرة اعوام في واشنطن والعاصمة الاندونيسية جاكرتا كما عمل في وزارة المالية الالمانية عشرة اعوام حيث اشرف على اعداد الاتحاد الاقتصادي والنقدي الأوروبي.
وفي الفترة من عام 2001 حتى عام 2008 عمل مديرا عاما للجنة الاوروبية للشؤون الاقتصادية والمالية.(

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد