الأوقاف:أهمية خاصة لدعم المؤتمرات العلمية لنشر المعرفة الدينية المعتدلة | المدى |

الأوقاف:أهمية خاصة لدعم المؤتمرات العلمية لنشر المعرفة الدينية المعتدلة

قال وزير العدل ووزير الاوقاف والشؤون الاسلامية شريدة المعوشرجي ان وزارة الاوقاف تولي أهمية لدعم المؤتمرات العلمية النافعة التي من شانها تثرية الحياة العلمية ورفع سقف المعرفة الدينية المعتدلة الوسطية في المجتمع.
جاء ذلك في كلمة للوزير المعوشرجي ألقاها بالنيابة عنه الوكيل المساعد للشؤون الادارية والمالية في الوزارة فريد أسد عمادي خلال افتتاح ملتقى (مبرة الآل والاصحاب) الثاني اليوم تحت عنوان (ملتقى أعلام الاسلام – الامام أحمد بن حنبل نموذجا) ويستمر يومين بمشاركة نخبة كبيرة من العلماء والشيوخ من مختلف دول العالم الاسلامي.
وأضاف الوزير المعوشرجي ان التعاون بين وزارة الاوقاف ومبرة (الآل والأصحاب) يعود الى أكثر من خمس سنوات حيث تقوم الوزارة بطباعة بعض الكتب المتميزة للمبرة مساهمة منها في نشر رسالة المبرة الداعية الى تصحيح المفاهيم المغلوطة حول الصحابة وأهل البيت رضي الله عنهم جميعا ودعم أواصر الوحدة الاسلامية بين أبناء المجتمع المسلم الواحد.
وأوضح ان موضوع الملتقى يكتسب أهميته من أهمية العالم الجليل “الذي نجتمع اليوم في رحابه ألا وهو الامام أحمد بن حنبل رحمه الله رحمة واسعة ذلك الامام الذي ملأ الدنيا علما وعملا وأخلاقا وعبادة وحكمة ومواقف وهو صاحب المسند الزاخر والفقه الوافر وقول الحق الهادر وإمام العقيدة والفقه”.
ودعا المعوشرجي المشاركين الى أن يستلهموا تلك القيم الايجابية السمحة من تلك القدوات الصالحة العظيمة التي يزخر بها تاريخ أمتنا المجيدة ومن أعظمها الامام أحمد رحمه الله لافتا المنظمين الى وجوب فسح المجال أمام بيان موقف وعقيدة الامام أحمد في ما يتعلق بالصحابة وأهل البيت رضي الله عنهم جميعا والعلاقة الحميمة التي كانت بينهم وأثر ذلك على الوحدة الاسلامية المنشودة منا جميعا.
من جانبه قال نائب رئيس مبرة (الآل والأصحاب) زامل الزامل في كلمته ان المبرة انه لم تدخر وسعا ولم تأل جهدا في العمل على غرس محبة أهل البيت والصحابة الأطهار الأخيار رضي الله عنهم في نفوس المسلمين ونشر العلوم الشرعية بين أفراد المجتمع وخصوصا تلك المتعلقة بتراث الآل والأصحاب والتوعية بدورهم وما قاموا به من خدمات جليلة وتضحيات.
وقال الزامل ان هذا الملتقى يعتبر خطوة للأمام ولبنة في صرح هذا الكيان العظيم ونموذجا لهذا السعي الحثيث مشيرا من بين أهم الأهداف التي أنشئت المبرة لاجلها الى دعم وحدة الأمة بشكل عام والوحدة الوطنية بشكل خاص وزيادة التقارب بين مختلف شرائح المجتمع.
يذكر ان ملتقى مبرة الآل والاصحاب ستتخلله على مدى يومين جلسات عمل من شأنها تبيان شخصية وملامح وأبرز محطات الامام أحمد بن حنبل.images11-150x150

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد