بايدن يصل العراق في زيارة غير معلنة | المدى |

بايدن يصل العراق في زيارة غير معلنة

قام جو بايدن، نائب الرئيس الأميركي، بزيارة لم يعلن عنها من قبل للعراق اليوم الخميس.

ويعد هذا مؤشراً على الدعم للحكومة العراقية، فيما تحاول البناء على مكاسب حققتها في المعركة ضد تنظيم داعش، في ظل التشتيت الذي تسببه الأزمة السياسية.

وهذه هي المرة الأولى التي يزور فيها بايدن العراق منذ سحبت الولايات المتحدة قواتها في 2011، وهو ثالث أرفع مسؤول أميركي يزور العراق هذا الشهر.

وأفاد بيان لمكتب بايدن أن ‘نائب الرئيس وصل إلى العراق لإجراء محادثات مع القيادة العراقية للتشجيع على الوحدة الوطنية ومواصلة زخم الحرب الجارية ضد تنظيم داعش’.

وأضاف البيان أن ‘نائب الرئيس سيناقش كذلك خطوات المجتمع الدولي التي يمكن اتخاذها من أجل دعم استقرار الاقتصاد العراقي ومزيد من التعاون الدولي’.

والتقى بايدين فور وصوله برئيس الوزراء حيدر العبادي وبحث معه تطورات الأوضاع السياسية والأمنية والاقتصادية، بحسب بيان أصدره مكتبه الإعلامي.

وقال مسؤول أميركي للصحافيين المرافقين له على متن الطائرة إن ‘نائب الرئيس كان المكلف من قبل الإدارة عن ملف العراق منذ البداية’.

وأضاف ‘كان يتطلع للعودة إلى العراق منذ فترة، بحثاً عن فرصة ويبدو أنه الوقت المناسب’.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد