«محنة المرأة الأفغانية» تمنح «نيويورك تايمز» الـ «بوليتزر» في نسختها المئوية | المدى |

«محنة المرأة الأفغانية» تمنح «نيويورك تايمز» الـ «بوليتزر» في نسختها المئوية

فازت صحيفة نيويورك تايمز أمس الاثنين بجائزة بوليتزر للتغطية الدولية عن تقريرها «العنف ضد المرأة الأفغانية»، بينما حازت وكالة «أسوشيتد برس» جائزة بوليتزر للخدمة العامة، وحصلت صحيفة «واشنطن بوست» على جائزة التغطية الوطنية.
وهذه هى المرة المئة التي يتم فيها منح جائزة بوليتزر، والتي تعتبر أعلى وسام في الصحافة الأميركية، العام الحالي.
وحصلت آليسا جيه روبن من صحيفة «نيويورك تايمز» على الجائزة عن أفضل تقرير دولي لتغطيتها محنة المرأة الأفغانية.
وفازت وكالة «اسوشيتد برس» بجائزة صحافة الخدمة العامة عن تحقيقها حول انتهاكات العمل المتعلقة بتوريد المأكولات بحرية للولايات المتحدة.
ومنحت جائزة التغطية الدولية لصحفيي «واشنطن بوست» لقيامهم بإنشاء قاعدة بيانات وطنية حول عدد المرات التي قامت خلالها الشرطة الأمريكية بإطلاق النار للقتل والأسباب وراء ذلك.
وفاز العاملون في صحيفة «لوس أنجلوس تايمز» بجائزة الأخبار العاجلة لتغطيتهم لحادث إطلاق النار في سان برناردينو بولاية كاليفورنيا.
بينما ذهبت جائزة التحقيقات الصحفية لصحفيين في صحيفة «تامبا باي تايمز» و«ساراسوتا هيرالد تريبيون» لمقالاتهم المتعمقة حول مستشفيات الأمراض العقلية في ولاية فلوريدا.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد