وزير الداخلية: استراتيجيتنا الجديدة زادت من الضبط الأمني | المدى |

وزير الداخلية: استراتيجيتنا الجديدة زادت من الضبط الأمني

اكد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد خالد الحمد الصباح ان الاستراتيجية الجديدة للوزارة هي التفتيش الشامل والتدقيق الامني في كل المحافظات.
واضاف الشيخ محمد الخالد في مداخلة له في جلسة مجلس الامة التكميلية اليوم الاربعاء ان هذه الاستراتيجية الجديدة زادت من عملية الضبط الامني في البلاد.
واوضح انه من خلال الجولات التفتيشية لوحظ ان بعض الوافدين يحملون اقامات لكن لا يوجد معهم اي اثبات شخصية داعيا الى ضرورة حملهم هوياتهم الشخصية ‘ومن لا يحملها سيتم التحفظ عليه’.
وشدد على ضرورة ان يتأكد كل الاشخاص سواء كانوا مواطنين او مقيمين من وجود هوياتهم الشخصية معهم اثناء تنقلاتهم.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد