بوضع الأولويات الخاصة بالمشاريع.. "المواصلات" شمرت عن ساعدها وأعدت خطتها للسنة المالية المقبلة | المدى |

بوضع الأولويات الخاصة بالمشاريع.. “المواصلات” شمرت عن ساعدها وأعدت خطتها للسنة المالية المقبلة

انهى مسؤولو وقياديو وزارة المواصلات خطة عملهم الخاصة بالسنة المالية المقبلة بوضع عدد من الاولويات الخاصة بمشاريع ترى الوزارة اهمية كبيرة لها لاسيما المشاريع الخاصة بخطة التنمية.

ومن المنتظر ان تبدا الوزارة وبتوصيات من وزير المواصلات ووزير الدولة لشؤون الاسكان المهندس سالم الاذينة بتنفيذ خطة عمل الوزارة بمجرد انتهاء السنة المالية الحالية بمطلع ابريل المقبل.

ومن جانبه اكد مصدر مسؤول في الوزارة ان خطة العمل سيشرف عليها الوكيل المعين حديثا حميد القطان وستكون خطة عمل شاملة وواضحة المعالم بحيث تغطي كل احتياجات السوق الكويتي وكذلك توفير كل ما يلزم من خدمات للمواطنين والمقيمين ، بما يتواكب والتطور الذي يعيشه العالم في مختلف المجالات التي تقع ضمن الخدمات الواقعة تحت مسؤولية الوزارة،

لاسيما أن الاختصاصات الحالية للوزارة تتمثل في قضايا عدة اغلبها بالغ الاهمية بعد دخول التكنلوجيا الحديثة ومنها توفير الخدمات البريدية والسلكية واللاسلكية، تيسير حركة النقل بما يفي بحاجات المواطنين والوافدين ومتطلبات التنمية، المراقبة والإشراف على ترددات الراديو المستخدمة في دولة الكويت وتخصيصها، الإشراف على شؤون النقل البري، تنظيم حركة الملاحة البحرية مع مراعاة ما نص عليه المرسوم الصادر بتاريخ 12 أغسطس سنة 1986م بشأن اختصاصات وزير الدولة للخدمات، الإشراف على حماية المياه الصالحة للملاحة من التلوث، والتعاون مع الجهات المعنية في حماية البيئة البحرية وفقاً لأحكام القوانين واللوائح، وأخيراً التعاون مع الدول والمنظمات العربية والأجنبية في مجالات البريد والنقل والمواصلات السلكية واللاسلكية،

وافاد المصدر ان الوزارة تعمل جاهدا لتنفيذ مشاريع كبرى على مستوى كافة تخصصاتها

على امتداد السنة المالية المقبلة علماً بأن اغلب المشاريع المطروحة في الخطة المذكورة ستتم بناء على عدة مراحل، منها خطوات تنفيذية، ومتطلبات للتنفيذ، سواء كانت تشريعية أو مالية أو مؤسسية أو استشارية،

مضيفا أن المشاريع تنقسم قسمين الأول إنشائي، والثاني يندرج تحت مسمى مشروعات تطوير الأداء، وفي الحالتين تم تحديد اسم المشروع المزمع تنفيذه، مع مدة التنفيذ وأهداف المشروع، إضافة إلى الطاقة الاستيعابية له، والجهة النمفذة، مع تدوين كل الملاحظات المتعلقة بالمتطلبات التي تتطلبها مراحل التنفيذ.

ولم يكشف المصدر عن الميزانية الحاصة بالوزارة لسنة المالية الحالية معلقا ان لايزال هناك ايام قليلة تفصلنا عن نهاية السنة وقد تتغير هذه الميزانية خلال تلك الايام.

 communications

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد