الصناعة توقع اتفاقية تعاون مع جامعة قناة السويس المصرية | المدى |

الصناعة توقع اتفاقية تعاون مع جامعة قناة السويس المصرية

أعلنت الهيئة العامة للصناعة توقيعها اتفاقية تعاون مشترك مع جامعة قناة السويس المصرية لتطوير ودعم التفاهم المشترك وتبادل الخبرات في المجالات كافة لاسيما الأبحاث العلمية والاستشارات الصناعية والخدمات الأكاديمية.
وقال المدير العام للهيئة محمد العجمي في بيان صحافي اليوم الثلاثاء إن الاتفاقية تعد باكورة اتفاقيات الهيئة في مجال البحوث والاستشارات وهي تصب في مصلحة الشراكة الاستراتيجية بين الجانبين لاسيما تنمية وتطوير الأنشطة البحثية والأكاديمية.
وأضاف العجمي أن الهيئة تبحث دائما عن مصادر تطوير البنية التحتية من خلال متابعة أفضل الاستشارات والبحوث العلمية المتطورة وتنمية المهارات والقدرات الوظيفية بمختلف مجالاتها ايمانا منها بدور الانسان الذي ‘يعتبر أغلى عنصر في الثروة البشرية’.
وأشار إلى أن الهيئة تطمح لأن يكون للقطاع الصناعي دور فعال ومتميز في إرساء تعاون علمي وتقني يساهم في تنمية الصادرات الصناعية مشددا على ضرورة الشراكة بين القطاعات المختلفة سواء الدولية أو المحلية.
وأنشئت الهيئة العامة للصناعة عام 1997 وهي هيئة عامة ذات شخصية اعتبارية مستقلة يشرف عليها وزير التجارة والصناعة وتسعى لتطوير وتسويق ومراقبة الأنشطة الصناعية في دولة الكويت من خلال تشجيع الصناعات المحلية وتوسيع القاعدة الإنتاجية لهذه الصناعات.
يذكر أن جامعة قناة السويس أنشئت عام 1975 وبدأت الدراسة فيها عام 1977 في ست كليات هي العلوم والزراعة والهندسة والتكنولوجيا ببورسعيد وكلية التربية بالسويس.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد