مجلس ‘الصوت الواحد’ ينسق الأولويات – المدى |

مجلس ‘الصوت الواحد’ ينسق الأولويات

النائب خليل عبدالله بعد الاجتماع: ‘هذا المجلس تايه وما يدري وين الله قاطه’

قال نائب رئيس مجلس الصوت الواحد مبارك الخرينج للصحافيين : اجتمعت مع إخواني وزملائي أعضاء المجلس وبعضهم مسافرين مع الرئيس ونقلت للأعضاء الحاضرين ما كان من  اجتماع الحكومة مع سمو الأمير والذي حضرته والذي يؤكد ان سمو الأمير حريص على أبنائه الشباب وطلب من رئيس الحكومة تفعيل توصيات الشباب وحث الوزراء على الإسراع في موضوع القسائم الحرفية وطلب من وزير الأشغال تنفيذ المستشفيات .
وتابع الخرينج سمو الأمير يعول على المجلس في الانجاز وشكرت لسموه اهتمامه وأكدت له ان المجلس الذي جاء بناء على دعوة سموه جاء من اجل الانجاز ومن اجل الكويت وشرحت لسموه ان تأجيل الاستجوابات هو فرصة للحكومة لتنفيذ المشروعات وتنفيذ التنمية ولكن بعد دور الانعقاد لا احد يستطيع ان يلومهم في تقديم الاستجوابات.
وأضاف : ونقلت ذلك للأعضاء وارتأى النائب ناصر المري ان تشكل لجنة برلمانية من كل الكتل والتيارات لمتابعة توصيات سمو الأمير في اجتماع الحكومة أمس ومن اجل انجاز المشاريع والقوانين التي حرص عليها سمو الامير .
واختتم الخرينج : وهناك حاجة ماسة لبعض القوانين منها التنموية. وذكر الخرينج انه حضر الاجتماع حوالي ٢٢ نائبا .

3:22:37 PM

قام رئيس مجلس الصوت الواحد بالإنابة مبارك بنيه الخرينج بالاجتماع بأعضاء مجلس الأمـة في مكتبة ظهر اليوم ( الاثنين).
حيث أوضح الخرينج ما تم التباحث حوله خلال اجتماع مجلس الوزراء الذي عقد أمس والذي ترأسه حضره صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه.
وأشاد الخرينج في لقائه بالجهود المبذولة على كافه المستويات من أجل ترجمة وتنفيذ اهتمامات حضرة صاحب السمو الأمير بتذليل جميع العقبات والتركيز على معالجة قضايا المواطنين وتسريع عجلة الاقتصاد.
وأوضح الخرينج إلى اهتمام سموه حفظه الله ورعاه الكبير بالشباب لأنهم هم أساس النهضة والتقدم, وعصب الأمة وروحها , وقلب الوطن النابض وساعده القوى , مطالباً من وزرائه الرعاية والاهتمام بتوصيات الوثيقة الوطنية للشباب ، وإخراجها الى حيز التنفيذ ، والعمل على تفعيلها عملياً كلً في مجال وزارته.
وأعرب الخرينج عن سعادته وترحيبه بهذه الدعوة التي تفضل بها سموه حفظه الله ورعاه مبدياً استعداد المجلس بالتعاون والعمل المشترك مع الحكومة لتسهيل وتذليل الصعاب والمعوقات التشريعية لدعم مسيرة التنمية والعمل على الاهتمام بجميع النواحي التي تهم المواطن في حياته ومعيشته والتي تعكس حرص سموه على متابعة كل ما يخص المواطنين من صعاب وتأكيد سموه على تحقيق كل متطلبات أبنائه المواطنين الأوفياء.
وفي نهاية الاجتماع اتفق الحضور على تشكيل لجنة من النواب بناء على أقترح تقدم به النائب ناصر المري وقد أثنى رئيس مجلس الأمة بالإنابة مبارك الخرينج على هذا الاقتراح مطالباً تشكيل لجنة تتكون من عضواً من كل كتله برلمانية بالمجلس وتمت الموافقة على ذلك لمتابعة الأولويات التي طرحها سمو الأمير حفظه الله ورعاه في الاجتماع الأخير لمجلس الوزراء والعمل على تذليل الصعوبات تجاه هذه الأولويات ودعم القرار الحكومي لتنفيذها .

ومن جهته قال عضو مجلس الصوت الواحد خليل عبدالله بعد خروجه من اجتماع رئيس المجلس بالإنابة مع النواب: ‘هذا مجلس تايه وما يدري وين الله قاطه’.

وبدوره قال عضو مجلس الصوت الواحد بدر البذالي بعد الاجتماع مع نائب الرئيس: كان الاجتماع من اجل رسم السياسة العامة للمجلس ونقل رغبة صاحب السمو لتحويل الكويت مركزا ماليا وتجاريا، ومنذ بداية المجلس أنجزنا من اجل رفع شأن البلاد اقتصاديا وتجاريا.
ونائب الرئيس نقل لنا ما دار في مجلس الوزراء بان الأمير وجه وزراءه بقبول كافة الاقتراحات التي تنمو بالكويت وإقرار مشاريع ال (بي او تي ) ولم يتم التطرق لموضوع القروض وناقشنا فتح باب المنافسة للشركات الأجنبية وسرعة انجاز المشاريع .

وقال عضو مجلس الصوت الواحد سعود الحريجي أن اجتمعنا مع نائب الرئيس وكان راقيا لتقريب وجهات النظر ونقل رسالة صاحب السمو للأعضاء بما يصب في خدمة الوطن وتلبية مطالب الشباب العشر وتم التشديد عليها والإسراع في تنفيذها، وفيما يخص المجلس فتدارسنا بعض الجلسات السابقة وما دار بها من خروج على لغة الخطاب .
واتفقنا على تذلي الصعاب امام الشباب الكويتي حتى تكون الكويت درة الخليج وكانت هناك نقاط ممتازة فيما يخص تنفيذ الحكومة للمشاريع التي اقرها المجلس.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد