المخدرات المضبوطة في «السعودية» تعادل ثلثي ضبطيات العالم – المدى |

المخدرات المضبوطة في «السعودية» تعادل ثلثي ضبطيات العالم

أعلن مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في السعودية، اللواء أحمد الزهراني، أمس الثلاثاء أن “كميات المخدرات المضبوطة في المملكة تعادل ثلثي الكميات المضبوطة في العالم”.

وأكد اللواء أحمد الزهراني أن هدف مصنعي المخدرات ليس مادياً، بل تدمير شباب الوطن فيما لم يحدد في كلمة ألقاها أمس الثلاثاء في حفلة تدشين المشروع الوطني للوقاية من المخدرات (نبراس) في الرياض كميات المخدرات المضبوطة في المملكة مقارنة ببقية دول العالم لكنه اكتفى بالإشارة إلى ضخامة كمياتها، وفق ما ورد في صحيفة الحياة اللندنية، اليوم الأربعاء.

واعتبر أن مروّجي المخدرات داخل المملكة هم الذين يسعون للكسب من هذه الآفة، مضيفاً أن “المخدرات المهربة للمملكة تُصنع خصيصاً في مصانع سرية، معلوم للمكافحة مواقعها، وثبت لدينا أن المخدرات تصنع خصيصاً للمملكة، ولا تتعدى المادة المخدرة فيها نسبة 10% تضاف إليها مواد مدمرة عقلياً، وأحبطنا أكبر عمليات التهريب عالمياً خارج المملكة وداخلها ومصانع للمخدرات”.

وشرح المسؤول الأمني كيفية العمل في مكافحة المخدرات، وقال: “العمل يقوم على محورين، الأول أمني واستخباراتي معلوماتي، والثاني وقائي، ويتواصل الجهاز الأمني في مكافحة المخدرات مع المنظمات العالمية والاتفاقات الدولية”.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد