«الثقافة الإسلامية» تدشن مهرجان فرحة 6 بـ«مرح لاند» – المدى |

«الثقافة الإسلامية» تدشن مهرجان فرحة 6 بـ«مرح لاند»

أكدت إدارة الثقافة الإسلامية بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية أهمية الدور المجتمعي والحيوي الذي تشكله أنشطتها وفعالياتها الجماهيرية والتي تسعى من خلال إلى تنمية القيم وبناء الفضائل التي تكريس رسالتها الثقافية الراشدة المؤدية إلىتوسيع قاعدة الشراكة الجماهيرية مع مختلف شرائح المجتمع وتكريس رسالتها القيمية داخل المجتمع.

جاء ذلك عقب إعلان إدارة الثقافة الإسلامية عن مشاركتها في أفراح واحتفالات الكويت بمناسباتها الوطنية خلال شهر فبراير الجاري، وذلك من خلال تدشينها اليوم الخميس الموافق 18 فبراير وغدا الجمعة الموافق 19 فبراير 2016 لفعاليات المهرجان الوطني الثقافي الترفيهي “فرحة 6” برعاية كريمة من معالي وزير العدل وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية الأستاذ يعقوب عبد المحسن الصانع, في منتزه مرح لاند العائلي بمنطقة الصباحية، والذي سوف يفتح أبوابه أمام الجمهور من السادسة والربع مساءا والدخول للعائلات فقط ومجاني.

واستطردت الإدارة بأن النسخة السادسة من نسخ المهرجان لهذا العام سوف تكون بمذاق خاص يختلف عن الأعوام السابقة، خاصة وأنها قامت بدراسة أنسب الطرق التي تؤدي إلى نجاح المهرجان, بما يتناسب وطموحات الجمهور الذي تعود دائما أن يجد في رحاب هذا المهرجان.

وستقام الفعاليات في أجواء من البهجة والترفيه والمتعة بمصاحبة نخبة متميزة من نجوم الترفيه والإنشاد والتثقيف وإطلالة متآلفة تضم كل من نجوم الإنشاد المبدعينهاني مقبل وعيد سعود ومحمد عباسووليد باصالح وإبراهيم النقيب من المملكة العربية السعودية الشقيقة.

وكذلك بمشاركة المنشدين من داخل الكويت وهم الشاعر والمنشد راكان القحطاني والمنشد عثمان الرشيدي والمنشد خالد مشاري.

واستطردت الإدارة مؤكدة على أن المهرجان سوف يفتح أبوابه أمام الجمهور من العوائل فقط وأن الدخول سوف يكون بالمجان, معقبة بأنها حريصة كل الحرص على إضفاء طابع التميز والمتألق والتجديد على فقرات المهرجان, وتكون على مستوى الحدث فعمدت إلى تحقيق التنوع والحيوية وطرح المزيد من الفقرات.

ومن هذه الفقرات المسابقات الثقافية التي تنطلق في جميع أيام المهرجان والتي رصدت لها جوائز عينية كبيرة قدرت قيمتها بـ 2000 دينار كويتي للفائزين من رواد المهرجان على اختلاف الأعمار, بالإضافة لتوزيع تذاكر ألعاب المنتزه مجانا على المتميزين من الحضور.

إلى جانب ما استحدثه من الفعاليات الثقافية المبتكرة والتي تلبي رغبات الجميع، فقد حرصت على استقطاب شريحة أكبر من الأعزاء الصغار وتوفير ما يناسبهم في مناخ من المتعة والثقافة, حيث قام المهرجان ولأول مرة بتنظيم معرض كتاب للأطفال، والذي مثل سابقة تحسب للمهرجان.

وأوضحت الإدارة أن المعرض تم تزويده بالعديد من الوسائل التربوية والترفيهية والمواد الثقافية التي تهم الأطفال إلى جانب مجموعة من الكتب والإصدارات المرئية والمسموعة والمقروءة الموجهة خصيصا للأطفال, مبينة بأن المعرض سوف يفتح أبوابه مستقبلا زواره طوال أيام المهرجان من الرابعة والنصف مساءا.

ومن جانبها ثمنت الإدارة هذه الرؤية التطويرية التي يحاول المهرجان من خلالها أن يضفي أجواء من البهجة والأنس، لما تمثله هذه النوعية من المعارض من الفائدة الفكرية والثقافية والتربوية للأطفال.

وختمت الإدارة بيانها الصحفي بتوجيه الشكر إلى الجهات الشريكة والتي ستساهم بجهودها في إنجاح الفعاليات الجماهيرية للإدارة، وعلي رأسها وزارة الداخلية، وإدارة الطوارئ الطبية بوزارة الصحة، والإدارة العامة للإطفاء.

واختتمت الإدارة داعية الجمهور الكريم إلى التفاعل مع هذا الحدث الثقافي الوطني الكبير من خلال الحضور والاستمتاع بما يقدم خلاله من فقرات ووصلات ، مجددة الوعد لجمهورها الكريم يترقب المهرجان في نسخه القادمة موجهة الشكر إلى كافة الجهات الشريكة التي كان لتفاعلها الأثر الحقيقي لخروج فقرات المهرجان بهذا الشكل المشرف ، ولمعرفه المزيد عن هذا الحدث يرجي متابعة الهاشتاق الرسمي للمهرجان في التويتر الرسمي للمهرجان في التوتير # فرحة _ 6 وحساب الإدارة الرسمي في التوتير : thaqafa@ وكذلك من خلال متابعة المقاطع الحصرية للمهرجان على حسابنا فى برنامج السناب : thaqafa

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد