الأغنام والماعز يودّع فعاليات مهرجان الموروث الشعبي..الفهد : المهرجان أنصف أصحاب الأغنام والماعز وأتاح لهم حق المنافسة الشريفة – المدى |

الأغنام والماعز يودّع فعاليات مهرجان الموروث الشعبي..الفهد : المهرجان أنصف أصحاب الأغنام والماعز وأتاح لهم حق المنافسة الشريفة

اختتمت صباح أمس جميع مسابقات الأغنام والماعز بكافة فئاتها وأنواعها من مزاين المراح فئة النعيم و مزاين المجاهيم فئة 50 ، والتي تقام ضمن فعاليات مهرجان الموروث الشعبي برعاية سامية من صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد في الفترة من 15 يناير وحتى 15 فبراير المقبل.

وقال رئيس اللجان العليا لمهرجان الموروث الشعبي الشيخ ضاري الفهد نبارك لإخواننا الفائزين والمشاركين في مزاين الأغنام والماعز الذين أتيحت لهم فرصة المنافسة الشريفة من خلال المهرجان ليستحقوا عن جدارة الجوائز القيمة التي نالوها.

وتمنى الفهد عقب اختتام فعاليات مسابقة الاغنام والماعز ان يعاود جميع المتسابقين الاشتراك في المهرجان القادمة ليحظى من لم يحالفهم الحظ بالفوز هذا العام بفرصة افضل العام المقبل، معربا عن شكره لرئيس لجنة الأغنام والماعز فهد هنداس الظفيري وأعضاء التحكيم الذين واصلو الليل بالنهار لإعطاء كل ذي حق حقه ، وعلى نزاهتهم وعدم انحيازهم لأي متسابق محكمين ضمائرهم في اختيار الفائزين.

كما أثنى أيضا على دور وسائل الإعلام في تغطيت مسابقة الأغنام والماعز ما كان له دور بارز في إنجاح المسابقات.

ومن جهته أشاد رئيس لجنة تحكيم الأغنام والماعز والهجن والخيل فهد هنداس الظفيري بالمكرمة السامية لصاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد التي منحت أصحاب مزاين الأغنام والماعز بكافة أنواعها فرصة المشاركة والمنافسة في مهرجان الموروث الشعبي وتقديم أفضل ما لديهم من حلال والذي تقدر قيمته السوقية بملايين الدنانير .

وأشار الهنداس الى ان مسابقات فئة مراح’ النعيم ‘ 40 ومسابقة المراح فئة ‘ العربية ‘ 40 التي اختتمت فعالياتها حظيت بمشاركات واسعة من قبل عشاق مزاين الاغنام اللذين اقبلوا على المهرجان من مختلف دول الخليج ليتمتعوا بالأجواء الطيبة التي جمعت عشاق هذه الهواية تحت سقف واحد ، متوجها بالشكر الى لجنة تحكيم ‘ العرب والشوام والنعيم والعارضي والنجد ‘ على المجهود الذي بذلوه طوال العشرة ايام الماضية لنيل رضاء جميع المتسابقين عن نتائجهم التي حصلوا عليها .

ولفت الهنداس الى ان المهرجان رفع من القيمة السوقية للاغنام والماعز المشاركة في المهرجان بكافة انواعها ،حيث تم شراء وبيع اغنام بمبالغ عالية جدا حيث تم بيع فحل نعيم بمبلغ 80 الف دينار وتم بيع ماعز شامي ب 40 الف وهناك اغنام تم بيعها ب 30 الف مما يعد بأن هذا المهرجان اعطى الأغنام حقها بين عشاق وهواة الاغنام والماعز .

واثنى الهنداس على الدور البارز لرئيس اللجان العليا للمهرجان الموروث الشعبي الشيخ ضاري الفهد ورئيس لجان التحكيم والتنظيم الشيخ صباح فهد الناصر و الجهود الذي بذلوها طوال فترة المهرجان وتذليل كافة العقبات امام لجنة تحكيم مزاين الاغنام والماعز وللمتسابقين ، مشيدا بالدور الذي قامت به وسائل الاعلام وتغطيتها الاعلامية المتميزة لإنجاح مسابقة الاغنام والماعز .

ومن جهته شكر الفائز الاول في مسابقة المراح فئة الفحول والغنم 40 ‘ نعيم ‘ على ناصر الجيعان صاحب السمو امير البلاد على المكرمة الابوية لأبنائه من عشاق الاغنام والماعز وقال انا احرص كل عام على خوض مسابقات الاغنام والماعز وقد شاركت هذا العام بحلال تقدر قيمته السوقية بحوالي 800 الف دينار.

مشيرا الى انه استطاع بيع عدد من الاغنام بمبالغ تتراوح من 20 الى 30 الف دينار للواحدة اضافة الى ارتفاع سعر السوم على خروف لقبه ‘ تعلم ‘ الى مليون ريال سعودي.

ومن جهته قال رئيس لجنة التحكيم في مسابقات المجاهيم ورئيس لجنة القسم عوض الهاجري ان المسابقات شهدت اقبالا ومشاركة كبيرين، كما شهدت أيضا منافسة قوية بين الإبل المشاركة في مختلف مسابقات المجاهيم، لاسيما بين المتسابقين الكويتيين.

ولفت إلى ان مسابقة المزاين فئة الـ 50 مجاهيم التي اقيمت صباح امس الاول بمشاركة 9 متسابقين من اصل 35 سجلوا اسمائهم شهدت منافسة شديدة كون هذه الفئة من أصعب المسابقات التي تم التحكيم فيها ، حيث تتطلب تدقيق الحكام في العديد من المميزات التي تزيد من جمال الناقة منها الأنف والآذان والرقبة والغارب والسنام والعرقوب ولون الوبر والطول، مشيرا إلى أن التنافس بين المشاركين في مهرجان الموروث الشعبي قد زاد من أسعار الإبل، في ظل توافد أعداد كبيرة من مواطني دول مجلس التعاون الخليجي والراغبين في اقتناء مثل هذه الإبل.

مشيرا الى انه تم تأجيل مسابقة مزاين المجاهيم فئة 30  التي يشارك بها 38 متسابق التي كان من المقرر اقامتها الثلاثاء الماء الى اليوم الجمعة بسبب سوء الاحوال الجوية الذي شهدته البلاد ذلك اليوم.1_31_201385303PM_3543932741

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد