وزير الخارجية المصري: حريصون على مجلس النواب الليبي كممثل شرعي للشعب – المدى |

وزير الخارجية المصري: حريصون على مجلس النواب الليبي كممثل شرعي للشعب

قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجي، أحمد أبو زيد، بأن “وزير الخارجية المصري سامح شكري أكد أمس السبت في اجتماع بميونخ، حرص مصر على دور مجلس النواب باعتباره الممثل الشرعي عن الشعب الليبي”.

وأكد شكري “أهمية تشكيل حكومة التوافق الليبية بشكل عاجل حتى تعرض على مجلس النواب وتتمكن من الاضطلاع بمسؤولياتها في خدمة الشعب الليبي وتحقيق تطلعاته، وليتسنى لها كذلك التصدي لانتشار الإرهاب على الساحة الليبية بما يحفظ مستقبل هذا البلد ويؤمن الاستقرار الإقليمي”.

وشارك وزير الخارجية المصري في الاجتماع الذي جمع وزراء خارجية الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا وألمانيا والاتحاد الأوروبي، بحضور المبعوث الأممي لليبيا مارتن كوبلر ورئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح.

وأضاف أبو زيد أن “لوزير شكري اجتمع مع رئيس مجلس النواب عقيلة صالح بشكل ثنائي في أعقاب ذلك، واطلع على رؤيته للتطورات في ليبيا، وعبر له عن تطلع مصر لإنهاء الأزمة الليبية حتى يلتفت الشعب الليبي إلى بناء مستقبل دولته، مؤكداً دعم مصر للشعب الليبي وتطلعها للتعاون مع الحكومة الليبية في أقرب وقت”.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد