البلدية: أنشطة لزيادة الوعي البيئي بالتعاون مع «التربية» وجهات أخرى – المدى |

البلدية: أنشطة لزيادة الوعي البيئي بالتعاون مع «التربية» وجهات أخرى

علنت إدارة العلاقات العامة في بلدية الكويت عن تنظيم إدارة شؤون البيئة أنشطة ومحاضرات وورش عمل هدفها إيجاد بيئة صحية، وذلك في إطار الاهتمام بالوعي البيئي نظراً لأهمية البيئة وتأثير أنشطة الإنسان الحيوية عليها وضرورة إيجاد التوازن البيئي.

وقالت إدارة العلاقات العامة في بيان «ستكون هناك فعاليات لإدارة البيئة بالتعاون مع وزارة التربية حول تثقيف الطلاب بيئياً عن مدى أهمية البيئة بالنسبة للإنسان وإشعارهم بمسؤولية المحافظه عليها».

وأكدت «حرص بلدية الكويت ممثلة بإدارة شؤون البيئة مراقبة التوعية والبيئة على المشاركة في الكثير من الأنشطة والفعاليات البيئية المختلفة وتوقيع ميثاق تعاون في حملة (نحميها) كخدمة مجتمعية وتنظيم ورش عمل ومحاضرات توعوية وتنظيم دورات لمعلمي ومعلمات وزارة التربية بميثاق تعاون مع عدد من الجهات المعنية».

وتابعت: «ستقوم إدارة شؤون البيئة بتنظيم العديد من الأنشطة البيئية من خلال إقامة ورش عمل لإعادة استخدام المواد المفروزة من النفايات المنزلية الى جانب تدشين حملة باسم (بلديتي) في مباني البلدية لجميع القطاعات، والتي تهدف الى توعية موظفي البلدية في عملية تقليص النفايات وفرزها لترسيخ وتشجيع فكرة الفرز لديهم ولجعل تلك العملية نمط من أنماط الحياة للمحافظة على البيئة ولجعل الفرز من المصدر عمليه سهلة التعامل معها».

وأشارت إدارة العلاقات العامة إلى أن «إدارة شؤون البيئة حريصة على التواصل مع مختارية منطقة اليرموك كونها منطقة اختيرت من المدن الصحية ومشاركتها في مجلس الحي الذي يعمل على مد جسور التعاون بين الخدمات المجتمعية والمؤسسات الحكومية في المنطقة، حيث أقامت الكثير من المحاضرات في المنطقه لخدمة المجتمع ومدارس اليرموك بكل مراحلها الدراسية من رياض الأطفال الى المرحلة الثانوية لموضوعات تمس جانباً كبيراً من البيئة والمحافظة عليها سواء بتقليص النفايات وفرزها او في عملية إعادة استخدامها».

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد