مهلهل الخالد: ضرورة مد جسور التعاون مع منظمة المدن العربية – المدى |

مهلهل الخالد: ضرورة مد جسور التعاون مع منظمة المدن العربية

أكد رئيس المجلس البلدي مهلهل الخالد أن تسمية المهندس أحمد الصبيح أمينا عاما لمنظمة المدن العربية تعتبر مكسبا كبيرا للعمل البلدي في المدن العربية وستساهم بمد جسور التعاون مع المنظمة.

وقال الخالد في تصريح صحفي على هامش زيارته للصبيح لتهنئته بالمنصب الجديد اليوم السبت والتي رافقه فيها الأمين العام للمجلس البلدي يوسف الصقعبي “ان تعيين الصبيح إضافة جيدة لما له من خبرة في مجال البلديات استنادا لعمله في البلدية لعقود قضى منها العقد الأخير مديرا عاما للبلدية”.

واضاف ان الصبيح اطلع بحكم موقعه على العديد من التجارب وشارك في تنفيذ الكثير من الأعمال على المستوى الخليجي والعربي والتي أسهمت في تطوير العمل البلدي.
وقال “نعول كثيرا على التعاون ما بين المجلس البلدي ومنظمة المدن العربية خلال المرحلة المقبلة فهناك آفاق عديدة يمكننا من خلالها الاسهام في تطوير المدن العربية وساكنيها فضلا عن تطوير العمل البلدي ببلدنا الحبيب الكويت”.

ومن جانبه بارك الصقعبي للصبيح نيله “ثقة القيادة السياسية التي رشحته لهذا المنصب الحيوي والذي يخلف فيه قامة وقيمة وطنية وعربية كبيرة متمثلة في شخص الراحل الكريم عبدالعزيز العدساني طيب الله ثراه”.

واضاف الصقعبي أن استضافة دولة الكويت لمقر منظمة المدن العربية “يحتم علينا أن نتعاون كمجلس بلدي مع هذه المنظمة التي بات لها شأن كبير في العالم كله بما لها من شراكات إقليمية ودولية ومؤسسات عديدة انبثقت منها منتشرة في العديد من العواصم العربية”.

وقال “نثق تمام الثقة بأن هذا التعاون المنشود بين المجلس البلدي والمنظمة سيبلغ ذروته في عهد قيام المهندس أحمد الصبيح على المنظمة ونأمل أن يتم تدشين هذا التعاون قريبا”.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد