الطريجي: الحكومة تتخبط في رفع الدعوم – المدى |

الطريجي: الحكومة تتخبط في رفع الدعوم

انتقد النائب د. عبد الله الطريجي الحكومة طريقة تعاطيها مع انخفاض أسعار النفط وربط ذلك بتوجه غير مدروس على الإطلاق لرفع الدعم عن الخدمات المقدمة للمواطنين، الأمر الذي يثير تساؤلات عدة حول حقيقة ما تنوي الحكومة اتخاذه من إجراءات يشعر المواطن بالقلق منها ، لا سيما مع التضارب والتباين الشديدين في تصريحات المسؤولين عن هذا الملف.
وأشار الطريجي إلى واحدة من صور التخبط الحكومي في معالجة هذا الملف والمتمثل في قيام الهيئة العامة للإستثمار من خلال محفظتها الوطنية بالتدخل في سوق الأوراق المالية من خلال تقديمها دعما لأسهم معينه بالمخالفة للتوجهات الحكومية بشأن الدعومات، رغم أن الحكومة والهيئة يدركان جيدا أن من الأنسب لسوق الأسهم أن يتفاعل مع أدواته ليعالج نفسه بنفسه.

وأضاف أن من المستغرب تشدد الحكومة مع الموطنين في إلغاء أو تخفيض الدعوم وتقوم في المقابل بتقديم دعوم مالية مجزية بمئات الملايين من خلال المحفظة الوطنية في البورصة، مؤكدا أنه لا تفسير لهذا النهج الحكومي سوى توجيه الأموال التي ستحصل من المواطنين من خلال رفع الدعومات إلى أطراف ليس من الأولى أن تحصل عليها.

وحذر الطريجي وزير المالية ووزير النفط بالوكالة أنس الصالح من الإستمرار بإنتهاج هذه السياسة المجحفة بحق المواطنين، وندعوه للتوقف عن التدخل في آليات عمل السوق وأن يقوم بإدارة هذا الملف بشكل يحقق العدالة للموطنين وتنفيذ السياسات الحكومية بشكل منسجم مع الواقع.

ولفت الطريجي إلى أن التخبط الحكومي في التعامل مع البورصة وموضوع الدعومات يطرح أمامنا طريقة تعاطي الحكومة مع انخفاض أسعار البترول من خلال الضغط على المصاريف والتوجه لتخفيض الدعومات سواء على المحروقات أو الطاقة أو غيرها من الدعومات وما بدر من المواطنين من ردود أفعال متفاوته ترفض هذا التوجه في ظل إستمرار سياسة الإسراف غير المبررة التي تنتهجها الحكومة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد