وزير خارجية تركيا: مستعدون لبذل الجهود لحل الأزمة بين الرياض وطهران – المدى |

وزير خارجية تركيا: مستعدون لبذل الجهود لحل الأزمة بين الرياض وطهران

أعرب وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو اليوم الاثنين عن استعداد بلاده لبذل الجهود من اجل حل الازمة بين السعودية وايران.
وقال في كلمة له بافتتاح المؤتمر الثامن لسفراء تركيا ان بلاده تبحث مع ايران جميع القضايا بشكل صريح وتحثها على “انتهاج سياسة بناءة اكثر تجاه قضايا المنطقة خاصة الازمة السورية”.
واضاف ان ايران من بين الدول التي تولي تركيا اهمية بالغة للعلاقات معها مشيرا الى انه “ليس سرا ان ينظر البلدان للقضايا الاقليمية من المنظور نفسه”.
واعتبر الوزير التركي ان الازمة السورية تعد الكارثة الاكبر منذ الحرب العالمية الثانية مشددا على “ضرورة ان يقتنع الجميع بانه لا مكان لرئيس النظام السوري بشار الاسد في مستقبل البلاد”.
واكد ان ارساء السلام والاستقرار في سوريا لن يتم الا عبر اجراء انتخابات حرة ونزيهة تعبر عن ارادة الشعب موضحا ان ذلك لن يتحقق الا من خلال تشكيل حكومة انتقالية تملك كامل الصلاحيات.
واكد جاويش أوغلو احترام بلاده لسيادة العراق ووحدة اراضيه قائلا “ان تركيا بدأت في تدريب قوات من الحرس الوطني في معسكر (بعشيقة) بالقرب من مدينة (الموصل) بناء على طلب محافظة (نينوى) وبعلم المسؤولين العراقيين”.
ولفت الى ان المعسكر بات تحت خطر شديد في الفترة الاخيرة ما ادى الى نقل قوات بهدف حماية الجنود الاتراك في المعسكر متهما بعض الدول بالقيام بتحريض بغداد ضد انقرة التي “اتخذت خطوات بناءة للتعامل مع هذا التوتر”.
وعن العلاقات مع اسرائيل قال جاويش أوغلو ان اللقاءات مستمرة بين الطرفين لتطبيع العلاقات الا انه لم يتم التوصل الى تفاهم لعدم التزام الجانب الاسرائيلي بتنفيذ جميع المطالب التركية.
واوضح انه تم تنفيذ المطلب الاول وهو تقديم الاعتذار عن الهجوم على سفينة (مافي مرمرة) فيما لم يتم تنفيذ المطلبين الآخرين وهما دفع تعويضات للضحايا العشرة الاتراك ورفع الحصار المفروض على قطاع غزة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد