فرنسا تؤيد قانوناً يجرم إنكار المحرقة اليهودية «الهولوكوست» – المدى |

فرنسا تؤيد قانوناً يجرم إنكار المحرقة اليهودية «الهولوكوست»

أيدت محكمة عليا فرنسية القانون الذي يستثني إنكار المحرقة اليهودية “الهولوكوست” باعتبارها جريمة، حيث حكمت بأن الإبادة الجماعية التي وقعت في الحرب العالمية الثانية “ذات طابع مختلف” عن الجرائم الأخرى ضد الإنسانية.
وكان مدرس رياضيات تم فصله بعد إدانته بإنكار المحرقة تحدى القانون، قائلا إنه يعاقب ظلما فقط أولئك الذين يشككون أو ينكرون المحرقة، وليس الجرائم الأخرى ضد الإنسانية.
وكانت المحكمة الدستورية قضت اليوم الجمعة بأن المحرقة النازية “بها فى حد ذاتها دلالة عنصرية ومعادية للسامية”، وبالإضافة إلى ذلك ارتكب الأمر جزئيا على أراض فرنسية.
وفى عام 2001 اعترفت فرنسا بالإبادة الجماعية للأرمن فى 1915، كما أعلنت الرق جريمة ضد الإنسانية، واعترفت الأمم المتحدة بالإبادة الجماعية للتوتسى التى ارتكبها الهوتو فى رواندا فى عام 1994. إنكار أو التشكيك بتلك الأمور لا يعتبر غير قانوني.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد