الخالد تفقَّد خفر السواحل: تشديد الإجراءات لحماية الحدود.. وضبط المتسللين – المدى |

الخالد تفقَّد خفر السواحل: تشديد الإجراءات لحماية الحدود.. وضبط المتسللين

شدد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد على أن فصل قطاع أمن الحدود البرية عن البحرية جاء لإحكام السيطرة الأمنية، خاصة أن معظم الأخطار تأتي من البحر.
وأكد خلال زيارة تفقدية للإدارة العامة لخفر السواحل في مقر قاعدة صباح الأحمد البحرية امس الحرص على رفع درجات الاستعداد وجهوزية أمن الحدود البحرية والإدارة العامة لخفر السواحل لتكريس الأمن، وحماية البلاد من أي عناصر مشبوهة، وضبط المتسللين.
وكان في استقبال الخالد لدى وصوله إلى قاعدة صباح الأحمد البحرية وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان الفهد وعدد من القياديين الأمنيين.
وبدأت الزيارة باستقبال الخالد لـ 17 خريجاً منهم سبعة من خريجي الكلية البحرية بالإسكندرية بجمهورية مصر العربية وأربعة من خريجي جامعة بلايموث بالمملكة المتحدة تخصص جرائم الكترونية، وستة من خريجي كلية الشرطة التابعة لأكاديمية سعد العبدالله للعلوم الأمنية الدفعة 41.

تكريس الانضباط
ودعا الخالد الخريجين إلى الالتزام والانضباط وبذل الغالي والنفيس في سبيل الوطن، وحثهم على بذل الجهد ومضاعفة العطاء، مبيناً أن انخراطهم في العمل مع زملائهم منتسبي وزارة الداخلية سيساعدهم على الاستفادة وتطوير أدائهم الأمني وإكسابهم المهارات والخبرات والارتقاء بها للحفاظ على أمن الوطن ومقدراته وسلامة مواطنيه.
وأكد أن المؤسسة الأمنية بحاجة ماسة إلى جهود منتسبيها الجدد، وأن دورهم كبير وعليهم تحمل مسؤوليتهم في خدمة المواطنين والمقيمين، وأن يظلوا العين الساهرة على أمن الوطن وأمان مواطنيه، مؤكداً بذلك أن الكوكبة الجديدة من الخريجين إضافة أمنية لتخصصات فنية تحتاجها الوزارة.
ثم انتقل الخالد ومرافقوه للالتقاء بقيادات الإدارة العامة لخفر السواحل واستمع من مدير عام الإدارة العامة لخفر السواحل بالإنابة العقيد بحري صالح الفودري، لإيجاز عن أهم انجـــازات الإدارة العامة لخفر السواحـــل، وبعــض المشروعات قيد الدراسة والمستقبلية لدعم خفر السواحل وتأمين المياه الإقليمية، وعلى رأسها مشروع المنظومة الرادارية.

منظومة رادارية
وأشار إلى أن رجال خفر السواحل يتابعون من خلال هذه المنظومة الرادارية كل السفن الداخلة والخارجة من المياه الإقليمية بما فيها سفن الصيد والنزهة ويعملون على تحديد الأهداف المشبوهة التي تحاول التسلل أو إدخال الممنوعات إلى المياه الإقليمية، حيث يتم التعامل معها بشكل فوري وسريع من قبل دوريات خفر السواحل ودوريات الأمن البحري وفي حالة ثبوت أي مخالفة تتم إحالتها إلى جهة الاختصاص.

أسطول بحري
شهد وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد استعراض تكوين الاسطول الحالي للإدارة العامة لخفر السواحل، والذي يتضمن زوارق دورية وسفن دعم لوجستي وسفن انزال، وحوامات برمائية كبيرة ومتوسطة، وزوارق نقل، وطراريد متنوعة لغرض الاعتراض أو الخدمات.

معرض أمني
تفقد الخالد المعرض الخاص بأدوات إدارة الأمن البحري ومركز التدريب التخصصي وإدارة التشكيلات البحرية وأدوات الغوص والتدريب لرجال الإدارة العامة لخفر السواحل، وشاركت فيه إدارة الأمن البحري ومركز التدريب التخصصي وإدارة التشكيلات البحرية.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد