11 قتيلاً حصيلة مرور الاعصار ميلور في الفيليبين – المدى |

11 قتيلاً حصيلة مرور الاعصار ميلور في الفيليبين

اعلنت السلطات الفيليبينية الاربعاء ان الاعصار ميلور تسبب بفيضانات كبيرة وحرم ملايين السكان من التيار الكهربائي واسفر عن سقوط احد عشر قتيلا خلال عبوره البلاد.

واجتاز الاعصار وسط الارخبيل من الشرق الى الغرب بعدما ضرب الاثنين جزيرة سامار الريفية التي تضم 1,5 مليون نسمة.

وليل الثلاثاء الاربعاء عبر جزيرة ميندورو الزراعية التي يبلغ عدد سكانها نحو 1,2 مليون نسمة قبل ان يصل الى بحر الصين الجنوبي كما قالت هيئة الارصاد الجوية.

وهطلت امطار غزيرة على وسط الارخبيل ومانيلا مما ادى الى فيضانات خطيرة.

وارتفعت حصيلة الضحايا مع اعلان السلطات المحلية مقتل ستة اشخاص في ميندورو وكذلك في جزر رومبون المجاورة.

وقال حاكم ميندورو الفونسو اومالي ان مستوى المياه ارتفع فجأة مساء الثلاثاء في بعض مناطق الجزيرة ما دفع السكان الى اللجوء الى اسطح منازلهم.

وقال اومالي لاذاعة محلية ان “الفيضانات بدأت تنحسر لكن الناس ما زالوا على الاسطح.

تضررت منازل كثيرة وسنتوجه الى المناطق المعنية بزوارق خفر السواحل”.

واسفر الاعصار عن مقتل خمسة من سكان سامار ايضا.

ودفعت العاصفة السلطات الى اجلاء مئات الآلاف من السكان بينما حرم ملايين من الكهرباء في وسط شرق الفيليبين.

وما زال حوالى 226 الف شخص في ملاجىء اقيمت على عجل، كما ذكرت وكالة ادارة الكوارث الطبيعية.

وتتعرض الفيليبين باستمرار لعواصف عنيفة تسفر عن سقوط قتلى وتشهد نحو عشرين اعصارا كل سنة.

والارخبيل الذي يتألف من 1700 جزيرة هو في اغلب الاحيان اول كتلة برية تضربها الاعاصير التي تتشكل في المحيط الهادىء.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد