البرازيل تؤكد أنها فككت عصابة تزييف وثائق لسوريين – المدى |

البرازيل تؤكد أنها فككت عصابة تزييف وثائق لسوريين

ذكر تلفزيون جلوبو أن الشرطة في ريو دي جانيرو فككت عصابة قامت بتزييف وثائق الجنسية البرازيلية لعشرات السوريين مما أثار مخاوف أمنية عقب هجمات في الولايات المتحدة وأوروبا وقبل دورة الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو في أغسطس آب.

وذكر التقرير يوم الاثنين أن الشرطة حددت 72 سوريا في هذا المخطط الذي رتب تزييف وثائق ميلاد برازيلية للمهاجرين السوريين.
وأورد برنامج جورنال ناسيونال على تلفزيون جلوبو أن تلك الوثائق استخدمت للحصول على وثائق برازيلية منها جوازات سفر وبطاقات هوية.
وقال التقرير إن أربعة أشخاص يواجهون اتهامات بالتزوير والانتماء إلى منظمة اجرامية.
وذكر برنامج جورنال ناسيونال إن بين وثائق الميلاد المزورة 20 استخدمت للحصول على جوازات سفر برازيلية.
ونقل التقرير عن مسؤولين في القنصلية الأمريكية في ريو دي جانيرو قولهم ان 17 شخصا ضمن المجموعة المكونة من 72 شخصا تقدموا بطلبات للحصول على تأشيرات سفر للولايات المتحدة في ريو وان خمسة منهم استخدموا جوازات السفر البرازيلية المزيفة.
وذكر التقرير أن بعض حاملي جوازات السفر سافروا إلى الولايات المتحدة وأن بعضهم أعضاء سابقون في القوات المسلحة السورية.
وسافر أيضا بعض حاملي جوازات السفر إلى أوروبا.
وعثرت الشرطة أيضا على مقالات معادية للسامية ووثائق تدعم متشددين إسلاميين على أجهزة كمبيوتر استخدمها بعض حاملي الوثائق المزورة.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد