إذاعة القرآن الكريم في ألبانيا «نهر جارٍ بالأجر والثواب» – المدى |

إذاعة القرآن الكريم في ألبانيا «نهر جارٍ بالأجر والثواب»

صرح المدير التنفيذي للجنة زكاة الشامية والشويخ سامي بوناشي أن إذاعة القرآن الكريم بألبانيا نهر جار بالأجر والثواب على اهل الخير في الكويت، مؤكدا أنه من المشاريع التي نجحت اللجنة في انجازه بتمويل المواطنين الكويتيين، وهو مشروع يهدف إلى تحقيق الريادة في كل مجالات العمل الخيري الإسلامي والعمل على خدمة كتاب الله تعالى في كل مكان بالعالم، مبينا أنه أنجز بأحدث الطرق التقنية الحديثة المباشرة وغير المباشرة (والمسموعة)، لافتا الى أن المشروع يؤتي ثماره ليل نهار بتلاوة الذكر الحكيم وتقديم البرامج الدينية الهادفة.وقال بوناشي ان الكويت كانت ولا تزال هي المبادرة في دعم وإنشاء المشاريع الخيرية ذات الثقل الدعوي والحضاري والتي يسطرها التاريخ في أذهان الشعوب والدول الأخرى، وإذاعة القرآن الكريم بألبانيا يعني أن الكويت هي أول دولة تطلق إذاعة القرآن الكريم بدول البلقان.وبين أن هذه الإذاعة فتحت باب الصدقة الجارية وكسب الأجر المضاعف من خلال توريث العلم النافع لأهل الخير الطامعين في رضوان الله وثوابه، وتعريف المسلمين بتعاليم الإسلام ومبادئه السامية، وتبصير المسلمين بأحكام الدين عبر الوعظ والدروس الإذاعية، وترسيخ الهوية الإسلامية لدى المسلمين الذين يتعرضون لحرب فكرية تهدف إلى تغريبهم، وإعادة المسلمين إلى هويتهم الإسلامية الحقيقية، والعمل على نشر الدين الإسلامي بين الجاليات والمؤلفة قلوبهم من المهتدين من غير المسلمين في مختلف مناطق ألبانيا، داعيا أهل الخير الى المساهمة في دعم مشاريع اللجنة الخارجية بالتبرع عبر هواتف اللجنة 24840740، والخط الساخن 97222542 والمساهمة متاحة بأي قيمة.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد