سبعيني يمارس السباحة في مطبخه الذي غمرته مياه الفيضانات – المدى |

سبعيني يمارس السباحة في مطبخه الذي غمرته مياه الفيضانات

استغل رجل سبعيني فرصة غمر مياه الفيضانات لأجزاء كبيرة من مطبخ منزله وقام بممارسة السباحة فيه.
بعد أن غمرت المياه مطبخ منزله قام البريطاني بيتر كلاركسون (72 عاماً) بالسباحة في مطبخه لتخفيف الضغط النفسي عنه وعن جيرانه الذين تضررت منازلهم من الفيضانات. وخلع ملابسه وارتدى سروال السباحة، نزل كلاركسون إلى المياه التي بلغ ارتفاعها أكثر من 4 أقدام، وبدأ بالسباحة بين أواني المطبخ التي كانت تطفو على سطح المياه.
ولكن كلاركسون لم يتمكن من الاستحمام بعد السباحة لأن الكهرباء في منزله كانت معطلة. وتأتي محاولة كلاركسون في إضفاء صبغة كوميدية على تراجيديا الفيضانات كمثال على روح التحدي التي أظهرها ضحايا الفيضانات التي اجتاحت بريطانيا مؤخراً.
وقال: “أنا وزوجتي، وجميع أصدقائنا هنا، شهدنا فيضانات عديدة طوال السنوات الماضية، ولكننا لم نشهد مثل هذه الفيضانات أبداً.” وأضاف كلاركسون بأنه قام بهذه الدعابة لكي يدخل الابتسامة والمرح إلى قلوب الكثيرين الذين مسّهم الضرر بسبب الفيضانات على مدى الأيام الخمسة الماضية.
من الجدير بالذكر بأن الفيضانات اجتاحت أجزاء واسعة من بريطانيا بعد هطول أمطار غزيرة بلغ مستواها 70 ميليمتراً خلال 24 ساعة فقط بحسب صحيفة الدايلي ميل البريطانية.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد