غرق 7 أطفال قبالة تركيا – المدى |

غرق 7 أطفال قبالة تركيا

لقي 6 أطفال حتفهم الثلاثاء في غرق زورق كان يقلهم مع آخرين قبالة سواحل مدينة إزمير التركية. وانتشل حرس السواحل التركي الأطفال الستة، ومن بينهم رضيع. ولم يتضح على الفور العدد الإجمالي لمن كان في الزورق.

وفي حادث مشابه وقع الاثنين، قذفت أمواج البحر جثة طفلة أخرى تدعى “ساجدة علي” غرقت في حادث منفصل، وتبلغ من العمر 5 سنوات إلى أحد شواطئ إزمير.

وفي تفاصيل الحادث الأول، تم إنقاذ 8 أطفال إثر غرق زورق يحمل مهاجرين كان متجهاً إلى اليونان قبالة السواحل الغربية لتركيا قرب مدينة إزمير. وقالت وكالة دوجان للأنباء إن حرس السواحل التركي تلقى إشارة استغاثة عند منتصف ليل الاثنين- الثلاثاء، وقام بعملية بحث امتدت حتى الساعات الأولى من صباح الثلاثاء.

يذكر أن حوادث الغرق تتكرر باستمرار، خاطفة معها حياة العديد من الأطفال. وتزداد خطورة رحلات الموت هذه مع فصل الشتاء، واشتداد العواصف والرياح.

يأتي غرق الأطفال الستة هؤلاء ومعهم الفتاة ابنة الخمسة أعوام، في ‘مأساة’ مكررة ومشابهة لموت الطفل السوري إيلان، الذي ضج العالم بصوره ملقى جثة هامدة فوق أحد الشواطئ التركية.

يذكر أن العام 2015 سجل خروج عدد قياسي من اللاجئين بلغ 500 ألف عبر تركيا نحو الجزر اليونانية، هرباً من الحرب في سوريا. وقالت المنظمة الدولية للهجرة إن نحو 600 شخص لقوا حتفهم هذا العام في المسار الذي يسلكه المهاجرون عبر شرق البحر المتوسط.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد