«الخارجية الأميركية»: سنقاتل «داعش» براً بقوات عربية ـ كردية – المدى |

«الخارجية الأميركية»: سنقاتل «داعش» براً بقوات عربية ـ كردية

أكد مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية أن بلاده ماضية مع شركائها في المنطقة لمحاربة تنظيم داعش واستعادة المناطق التي سيطر عليها ، مشيرا إلى أن وزير الخارجية جون كيري كان أكد خلال الاجتماع الوزاري الأخير لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا أن جزءا أساسيا من الاستراتيجية الأمريكية ضد داعش هو الاعتماد على شريك فعال على أرض الواقع.

وشدد المسؤول بالخارجية الأمريكية، في تصريحات لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية نشرتها اليوم، على وجود تقدم في دعم القوات البرية التي ستوكل إليها مهمة محاربة داعش، قائلا :”إننا نحرز تقدما ، ففي الشهر الماضي طردت القوات الكردية داعش من مدينة سنجار، ثم تمكنت القوات العربية والكردية من تحرير الأهوال في شمال شرقي سوريا من داعش، سنجار والأهوال كانتا من المراكز المهمة للانتقال والاتصالات لدى داعش”.

وحول تشكيل القوات البرية ومدى استعداد دول في المنطقة للمساهمة بقوات في هذه المهمة، قال المسؤول الأمريكي :”نرحب بأي جهد حقيقي من أي شركاء في مكافحة داعش في سوريا والعراق، ستكون معركة طويلة، وليس هناك شك أننا سنواصل العمل مع شركائنا وبشكل أكثر قربا”.

في شأن متصل، أكدت مصادر تركية رسمية وأخرى سورية معارضة لصحيفة الشرق الأوسط أن المشروع التركي الرامي إلى إقامة منطقة آمنة عند الحدود السورية بات يترنح بفعل التصعيد العسكري الكردي وحادثة إسقاط الطائرة الروسية.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد