الحكومة الالبانية تعرض حق اللجوء على 210 من “مجاهدي خلق” – المدى |

الحكومة الالبانية تعرض حق اللجوء على 210 من “مجاهدي خلق”

أعلنت ألبانيا انها قررت عرض حق اللجوء ل210 من أفراد حركة مجاهدي خلق المعارضة للنظام الايراني وذلك لاسباب انسانية تخفف من حدة معاناتهم.

وذكرت بيان عن رئاسة مجلس الوزراء اليوم ان رئيس الحكومة صالح بريشا قرر الليلة الماضية عقب لقائه مع مساعد نائب وزير الخارجية الامريكي باربر ليف عرض استقبال 210 من اعضاء حركة مجاهدي خلق “الذين يعيشون تحت ظروف قاسية في احدى القواعد الامريكية السابقة قرب العاصمة العراقية بغداد”.

وبرر البيان الذي نقله راديو (تيرانا) اليوم قرار الحكومة الالبانية بالدواعي الانسانية بسبب الظروف القاسية التي يعيشها 3 الاف من أتباع الحركة في القاعدة الامريكية السابقة في بغداد والذين لن يستطيعوا العودة الى ايران خوفا من اعدامهم على ايدي السلطات هناك.

يذكر ان اتباع حركة مجاهدي خلق يعيشون في معسكر (ليبرتي) القريب من بغداد وهو قاعدة عسكرية امريكية سابقة وبموجب اتفاق بين العراق والامم المتحدة يعتبر هذا المعسكر محطة للمعارضين الايرانيين قبل مغادرتهم العراق.

وكان المعارضون الايرانيون يقيمون قبل معسكر ليبرتي في معسكر اشرف الواقع على بعد 80 كيلومترا شمال شرق بغداد قبل ان تقرر الحكومة العراقية اغلاقه ونقلهم الى ليبرتي بانتظار ترحيلهم الى بلد ثالث.

وتأسست منظمة مجاهدي خلق التي تشكل اكبر فصيل في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية في 1965 بهدف الاطاحة بنظام الشاه بهلوي ثم النظام الاسلامي لتطرد بعد ذلك من ايران خلال الثمانينيات بعدما شنت عدة عمليات مسلحة.

 1_2012921_28211-300x243

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد