وزراء الداخلية والعدل الأوروبيون يناقشون التدابير الأمنية ومكافحة الإرهاب – المدى |

وزراء الداخلية والعدل الأوروبيون يناقشون التدابير الأمنية ومكافحة الإرهاب

بدأ وزراء الداخلية والعدل في الاتحاد الاوروبي اليوم الجمعة اجتماعا لمناقشة التدابير الامنية وازمة المهاجرين في اوروبا واتخاذ قرار حول انشاء سجل لاسماء المسافرين في الرحلات الجوية من والى اوروبا.

وقال مفوض الاتحاد الاوروبي للهجرة والشؤون الداخلية ديميتريس افراموبولوس للصحفيين قبيل الاجتماع ان “اجتماع اليوم يعد فرصة مناسبة لمناقشة قضايا الهجرة والامن واتخاذ الاجراءات اللازمة حولها.
وتوقع ان تبدي الدول الاعضاء التزاما في الاجتماع لاتخاذ الاجراءات اللازمة حول القضايا التي تتعلق بانشاء سجل لاسماء المسافرين من اوروبا واليها والارهاب واعادة التوطين ووكالة تطبيق القانون الاوربية (يوروبول).
من جانبه اعرب وزير الامن الداخلي والدفاع في لوكسمبورغ اتيان شنايدر الذي تتولى بلاده الرئاسة الحالية للاتحاد الاوروبي عن امله في ان يتم التوصل خلال الاجتماع الى اتفاق حول سجل اسماء المسافرين من اوروبا واليها اضافة الى القضايا الاخرى محل النقاش.
بدوره وصف وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف انشاء سجل لاسماء المسافرين من اوروبا واليها بأنه “أمر مهم للغاية” مشيرا الى ان فرنسا تؤيد بقوة هذا الاجراء “الذي لا غنى عنه لمكافحة الارهاب”.
واوضح ان “الارهابيين استخدموا الرحلات داخل اوروبا” مشددا على ضرورة تتبع عودتهم لمنع المخاطر الارهابية من خلال تتبع سجلات الرحلات بين الدول الاوروبية.
من جهتها قالت وزيرة الداخلية البريطانية تيريزا ماي ان اجتماع اليوم سيبحث قضيتين مهمتين للغاية بالنسبة للاتحاد الاوروبي احدهما تتعلق بأمن الكتلة الاوروبية والاخرى بالتهديدات الارهابية.
وشددت على ضرورة عمل دول الاتحاد الاوروبي على زيادة تبادل المعلومات عبر الحدود وانشاء سجل لاسماء المسافرين من اوروبا واليها للتصدي للتهديدات الارهابية.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد