تنظيم داعش يعدم روسياً زعم أنه عميل لموسكو في سورية – المدى |

تنظيم داعش يعدم روسياً زعم أنه عميل لموسكو في سورية

أعدم تنظيم داعش مواطنا روسيا زعم أنه يعمل لمصلحة المخابرات الروسية وفق ما ظهر في شريط فيديو تناقلته اليوم الأربعاء مواقع جهادية.

ويظهر في شريط الفيديو باسم «ولاية الرقة» رجل ملتح يرتدي زيا برتقاليا، عادة ما يرتديه أسرى تنظيم داعش، ويعرف عن نفسه باللغة الروسية على أنه يعمل لمصلحة المخابرات الروسية التي أرسلته الى مناطق سيطرة التنظيم لجمع معلومات حوله وتحديدا حول عناصره المتحدرين من القوقاز.

وفي نهاية الشريط يظهر الرجل جاثيا على ركبتيه وخلفه يقف عنصر من تنظيم داعش بيده سكين ويحذر موسكو باللغة الروسية من «الهزيمة»، وينتهي الشريط بإعدام المحتجز.

وليست هذه المرة الأولى التي يزعم فيها تنظيم داعش إعدام روس يعملون لمصلحة موسكو، فقد أصدر في يناير شريط فيديو يظهر فتى وهو يطلق النار على رجلين متهمين بالعمل لمصلحة المخابرات الروسية.

ولكن الفيديو الصادر اليوم الأربعاء هو الأول منذ بدء روسيا حملتها الجوية في سورية.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد