مصر: «6 أبريل» تدعو إلى مقاطعة الانتخابات – المدى |

مصر: «6 أبريل» تدعو إلى مقاطعة الانتخابات

مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية دعت حركة 6 أبريل الجبهة الديموقراطية لتنظيم حملات لمقاطعة التصويت،حيث أكد عضو المكتب السياسي للحركة شريف الروبي: أن الحركة ستتواصل خلال الفترة المقبلة مع التيارات والقوى الرافضة للانتخابات لتنسيق العمل المشترك وتنظيم فعاليات لحث المواطن على عدم المشاركة.
وقال على هامش مؤتمر حزب العيش والحرية «ان وجود عوار دستوري في بعض قوانين الانتخابات إضافة إلى سيطرة الإسلاميين والحزب الوطني على المشهد، وعدم وجود رغبة في إشراك الشباب، وسيطرة المال السياسى على المشهد هي أهم أسباب مطالبة حركته بعدم المشاركة».
وعن احتمالية التنسيق مع الإخوان أكد الروبي أن فكرة التنسيق مع شباب الإخوان غير واردة بالمرة.

قائمة «في حب مصر»
هذا فيما دافعت قائمة «في حب مصر» ضد الهجوم عليها وعلى من شملهم الاختيار فيها،حيث قال الدكتور عماد جاد، المتحدث باسم القائمة «إن هناك حالة من الاستنفار الشديد ضدنا من قبل أشخاص فشلوا في تقديم قوائم»، وتابع: «الهجوم على القائمة من شخصيات كانت تتمنى الدخول في قائمة في حب مصر.. ناس كتير طلبت تدخل ولكن مكنش ليها مكان».
وتساءل قائلا «لماذا كل هذه المناحة على القوائم على الرغم من أنها لا تمثل إلا %20 من حجم المقاعد في البرلمان المقبل؟»، لافتا إلى أن الاتهامات لايوجد أي دليل عليها.

حزب النور: الأمن والاستقرار
في سياق متصل أكد الدكتور يونس مخيون رئيس حزب النور أن الحفاظ على أمن واستقرار مصر هو الهدف الأساسي الذي يسعى اليه، مشيرًا إلى أن الحزب «وضع في أولوياته المحافظة على جيش مصر وعلى كيان الدولة القوي».
ودعا مخيون في بيان على الموقع الرسمي لحزب النور، الشعب إلى المشاركة في بناء مصر، مشيرًا إلى أن «الحزب لا يؤمن بالإقصاء ولا التهميش والدليل هو انسحاب الحزب من قائمتين ليدع الفرصة للقوى السياسية الأخرى في المشاركة»، موضحا أن من أولويات الحزب في البرلمان القادم تفعيل الدستور، والحفاظ على هوية الدولة التي أقرها الدستور في المادة الثانية منه.

محاكمات
وفي إطار المحاكمات،قررت محكمة النقض أمس تأجيل نظر طعن القياديين بجماعة الإخوان محمد البلتاجي وصفوت حجازي المتهمين في قضية تعذيب ضابط في ميدان رابعة العدوية أثناء اعتصام أنصار الرئيس السابق محمد مرسي، الى جلسة 4 نوفمبر المقبل لاستكمال المداولة، فيما طالب دفاع المتهمين الحصول على نسخة ضوئية من رأي نيابة النقض الاسترشادي في القضية.
وكانت محكمة جنايات القاهرة قد قضت بمعاقبة كل من البلتاجي وحجازي بالسجن المشدد 20 سنة لاتهامهما بتعذيب ضابط وأمين شرطة في ميدان رابعة بعد عزل مرسي.
فيما قرر قاضي معارضات محكمة القاهرة الجديدة تجديد حبس صلاح هلال، وزير الزراعة السابق، 15 يومًا على ذمة تحقيقات القضية المعروفة إعلاميًا بـ«فساد وزارة الزراعة».
وكان دفاع المتهم قد طلب أمس من المحكمة إخلاء سبيل موكله بأي ضمان مالي تراه المحكمة.

«كتائب أنصار الشريعة»
هذا فيما أجلت محكمة جنايات القاهرة، في جلستها المنعقدة باكاديمية الشرطة جلسات محاكمة 23 إرهابيا من عناصر التنظيم المسمى بـ«كتائب أنصار الشريعة» في قضية اتهامهم بارتكاب جرائم قتل ضابط و11 فرد شرطة، والشروع في قتل 9 آخرين وأحد المواطنين، وحيازة أسلحة نارية ومفرقعات وتصنيعها، الى جلسة 21 الجاري للقرار السابق بفض الاحراز مع إحالة 5 متهمين وهم المحامون منتصر الزيات وعلي إسماعيل وأحمد عباس حلمي وسعيد جميل وسعيد عبد العاطي للمحاكمة التأديبية أمام الهيئة التأديبية للمحامين بمحكمة الإستئناف نظراً لعدم التزامهم بحضور الجلسة وعدم تعيين من ينوب عنهم، وأمرت المحكمة بندب عشرة محامين آخرين بدلا منهم مع استمرار حبس المتهمين

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد