«التمدين»: 100 مليون دينار لتوسعة «مول 360» – المدى |

«التمدين»: 100 مليون دينار لتوسعة «مول 360»

علن رئيس مجلس إدارة مجموعة التمدين محمد جاسم المرزوق عن مشروع توسعة لـ «مول 360»، من خلال إنشاء مجمع الشيخ جابر العبد الله الجابر الصباح الدولي للتنس بكلفة 100 مليون دينار، بتمويل ذاتي ومن البنوك المحلية، متوقعاً أن يتم إنجازه بحلول عام 2019، وبذلك تصبح كلفة المجمع ككل 300 مليون دينار.
وأكد أن خطط مجموعة التمدين التوسعية لا تتأثر بالتحديات الاقتصادية والسياسية التي تواجهها البلاد والمنطقة، معربا عن تفاؤله بالفترة المقبلة التي ستشهد طرح العديد من المشاريع الكبرى التي ستتبناها الشركات العقارية.
وأشار المرزوق، في مؤتمر صحافي عقدته مجموعة التمدين أمس، إلى أن الحكومة تحتاج إلى إعادة توصيف لأسلوب إدارتها لخطة التنمية، حيث تعتبر الفرصة اليوم أكبر من السابق لدعم التنمية، مؤكدا أن مجموعة التمدين تنظر إلى مشاريعها كواجب وطني، وتركز في أولوياتها على الاستثمار في السوق المحلي وفقا لهذا المنطلق، وأنه لا توجد لدى المجموعة خطط على مدى السنوات المقبلة لتنفيذ مشاريع خارج البلاد .
وبين أن خطط التوسعة التي سترسخ مكانة الكويت على خارطة رياضة التنس للمحترفين في العالم، بنيت على خلفية النجاح اللافت والمكانة المرموقة التي استطاع «مول 360» بناءها في الكويت، وتتضمن إثراء عروض المول عبر توفير مزيد من خيارات الرياضة والتسلية والتسوق، بالإضافة إلى فندق من فئة الخمس نجوم.
وتوقع المرزوق أن يسهم مشروع التوسعة في زيادة عدد زوار المول بنسبة %30 كحد أدنى ليتجاوز 18 مليون زائر. ويمكن لمجمع التنس استيعاب أكثر من 7600 شخص؛ حيث سيضم منطقتين رئيسيتين للجلوس، تستوعب الأولى 4000 شخص والثانية 1600 شخص. وسيتم أيضاً تطوير 8 ملاعب مغلقة بسعة 500 شخص، و8 ملاعب مكشوفة بسعة 1500 شخص.
وأضاف المرزوق: ستعمل الصالة الرئيسية للتنس– حينما لا تكون قيد الاستخدام في استضافة البطولات- كمنصة للترفيه والتسلية في «مول 360» عبر احتضان باقة من الفعاليات والأنشطة على مدار العام، بالإضافة إلى أن المجمع سيضم أكاديمية متخصصة للتنس على مستوى عالمي ومركز تدريب ونوادي صحية للرجال والنساء .
وقال المرزوق: يضم مشروع التوسعة كذلك تطوير فندق فخم من فئة الخمس نجوم، بالإضافة إلى مطاعم متميزة، وقاعة احتفالات، ومزيد من المساحات التجارية للبيع بالتجزئة؛ مع مجموعة من المطاعم والمقاهي ستوفر تجربة فاخرة وجديدة بامتياز.
من جانبه، قال رئيس الاتحاد الكويتي للتنس الشيخ أحمد الجابر العبدالله الجابر الصباح، : «سيصبح مجمع الشيخ جابر العبد الله الجابر الصباح الدولي للتنس واحداً من أفضل وجهات التنس العالمية بما يتوافق مع معايير الاتحاد الدولي للتنس (ITF) ورابطة لاعبي التنس المحترفين (ATP)، وهو ما يرسخ مكانة الكويت على خارطة التنس العالمية. ونسعى إلى اعتماد تصاميم مشابهة لأهم ملاعب التنس العالمية بهدف توفير ظروف لعب تنسجم مع المعايير الدولية».
وأضاف: سيتاح للجمهور الوصول إلى مجمع التنس مباشرةً من مول 360، ومن موقف السيارات المتعدد الطوابق الذي يستوعب 2000 سيارة، وكذلك من طريق الدائري السادس، مما يعزز شبكة المسارات التي تربط المول بمرافق التنس والفندق.
وتابع الصباح حديثه قائلاً: يمتلك الكويتيون تاريخاً حافلاً مع رياضة التنس، فقد قدمت الكويت نخبة من أفضل اللاعبين على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي؛ ويعد الوقت مواتياً الآن لاستعراض إمكاناتنا الرياضية وبنيتنا التحتية المتطورة على هذا الصعيد. قليلة هي مجمعات التنس في العالم التي توفر ثمانية ملاعب مغلقة إلى جوار مجموعة أخرى من الملاعب المكشوفة عالية الجودة، ويشكل ذلك ميزة غير مسبوقة لا تتوافر سـوى في مجمعات الدرجة الأولى مثل ملاعب بطولات غراند سلام.
وبين الصباح أن المجمع سيضم ناديا خاصا بالتنس لتلبية احتياجات الرياضيين الشباب، وتشجيع سكان الكويت على اختبار وجهة رياضية منقطعة النظير. وسيكون الموقع أكثر جاذبية بالنسبة للشباب بفضل فرص التسوق والتسلية والترفيه في منطقة المول المجاورة.

حول مجمع الشيخ جابر العبدالله للتنس

1- يستوعب أكثر من 7600 شخص
2- منطقتان رئيسيتان للجلوس تستوعب الأولى 4 آلاف شخص والثانية 1600
83- ملاعب مغلقة بسعة 500 شخص ومثلها مكشوفة بسعة 1500 شخص
4- الصالة الرئيسية تستخدم منصة ترفيه عندما لا تكون هناك بطولات
5- الوصول إلى المجمع عبر المول أو من موقف السيارات أو من الدائري السادس

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد