اوباما يعلن إطلاق تحقيقات في “الحادثة المأساوية” لمستشفى قندوز – المدى |

اوباما يعلن إطلاق تحقيقات في “الحادثة المأساوية” لمستشفى قندوز

أعلن الرئيس الأميركي باراك اوباما عن إطلاق تحقيقات كاملة لمعرفة الحقائق بشأن الحادثة “المأساوية” لقصف مستشفى منظمة (اطباء بلا حدود) في مدينة قندوز شمالي افغانستان امس.

وقال اوباما في بيان صادر عن مكتبه الليلة الماضية ان “وزارة الدفاع بدأت على الفور إجراء تحقيقات كاملة حول الحادث المأساوي ومعرفة أسبابه” وذلك بالتعاون مع الحكومة الأفغانية.

وأضاف: “علينا عدم إطلاق الأحكام قبل معرفة نتائج التحقيقات ووجود الحقائق كاملة أمامنا”، متعهدا بـ”محاسبة المسؤولين” فور معرفة نتائج التحقيقات والظروف المحيطة بالحادث.

واعرب الرئيس الأميركي عن تعازيه العميقة لقتلى وجرحى “الحادثة المأساوية” وذويهم، مؤكدا “استمرار العمل مع الرئيس الأفغاني أشرف غني وحكومته والحلفاء الدوليين من أجل دعم قوات الأمن والدفاع الوطنية الأفغانية في تأمين أفغانستان”.

وتعرضت مستشفى (أطباء بلا حدود) في قندوز لغارة جوية أميركية أدت الى مقتل تسعة أشخاص على الأقل وجرح ما لا يقل عن 37 آخرين غالبيتهم من موظفي المنظمة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد